جلس أعرابي إلى زيد بن صوحان وهو يحدث أصحابه، وكانت يده قد أصيبت يوم نهاوند ؛ فقال الأعرابي : والله إن حديثك ليعجبني ، وإن يدك لتريبني !!
فقال زيد : مايريبك من يدي إنها الشمال !
فقال الأعرابي : والله ما أدري اليمين يقطعون أو الشمال !!
فقال زيد بن صوحان : صدق الله الأعراب أشد كفرا ونفاقا وأجدر ألا يعلموا حـــــــــــــدود ما أنزل الله على رسوله !