مفسِّرٌ نقالٌ
وصف الإمام الذهبي في المعجم المختص الإمام ابن كثير ـ وهو من تلامذته ـ بأنه: ( مفسرٌ نقَّال).
وهذا وصف يحتاج إلى مدارسته من إخوتنا في الملتقى، من حيث تقييم الذهبي لتفسير ابن كثير، ونظرته له.
وقال أيضاً في طبقات شيوخه: (خرَّج وناظر وصنف وفسر وتقدم).

وقال الحافظ ابن حجر في الدرر: (واشتغل بالحديث مطالعة في متونه ورجاله، فجمع التفسير ).
ونلاحظ هنا ربط الحافظ بين اشتغال ابن كثير الحديث وتفسيره، وذلك لأنه مليء بالروايات الحديثية خاصة من الصحيحين والسنن الأربعة، ومسند أحمد، وله حضور كبير في التفسير.
ونجد السيوطي ـ وهو متأخر ـ يشيد بتفسيره ويسجل إعجابه الشديد به: (له التفسير الذي لم يؤلف على نمطه مثله).
وقوله:(( نقال)) وهو صيغة مبالغة تحتتاج إلى تأمل أيضاً !!!