العدل في أيام المناسبات العامة بين الزوجات الأربع
ا - عيد المرأة " يوم 8 مارس من كل سنة شمسية "
أن العدل بين الزوجات في كل ألأمور واجب ألزمنا به الله عز و جل ، و هو الذي علمنا و ألهمنا كل الأسماء إذ نجد أن معظم البشرية تحتفل بيوم 8 مارس من كل سنة كعيد للمرأة بعد أن ألهم الله به بعض الأمم كتقدير لدور ألأم العظيم في سير الحياة البشرية فالدين الإسلام أعطى الانتماء للأم ثلاث إضعاف ما أعطاه للأب وهل من العدل أن الزوج الذي تزوج أربع نساء أن يبيت أو يعاشر واحدة من زوجاته في هذه المناسبة طول فترة الزواج ام هناك عدل منزل من الله يجب أن نقتدي به ، فإذا كان لرجل أربع زوجات هل يعدل بينهن في توزيع يوم 8 مارس من كل سنة عليهن ؟؟، لذلك نرجع للجدول ألافتراضي الذي أعدت برمجته و تشغيله بواسطة برنامج الحاسوب " اقزل ميكروسوفت Excel"
و بعد عدة خطوات ( يمكنك معرفتها من الكتاب ) ينتقل الحاسوب إلى الوضع الجديد والذي فيه عمود " التسلسل " يشير إلى الرقم " 67 " و عمود " الزوجات الأربع " يشير إلى " الزوجة الثالثة " وعمود " أيام الأسبوع" يشير إلى " الأربعاء " و عمود " التقويم اليومي " الشمسي " يشير إلى "08 ــ مارس" و عمود " السنة " يشير إلى "1" ومنها يتم إحصاء عدد الزوجات كل على حده وستتم البداية بالزوجة الثالثة وستجد عدد المرات التي يفترض أن يجتمع الزوج مع زوجته الثالثة ليوم 08ــ مارس هي 8 مرات أي في السنوات الآتية " 1- 4 - 11 - 14 - 17 - 20 - 27 - 30" وهكذا لباقي الزوجات ستجدها متساوية في العدد , لكن السنوات تختلف أنظر إلى الشكل على الرابط ألأتي :-

و الموضح في الجدول على الرابط ألأتي :-

ب - عيد الميلاد الكبيسي " يوم 29 فبراير من كل سنة شمسية "
أن العدل بين الزوجات في كل ألأمور واجب ألزمنا به الله عز و جل ، و هو الذي علمنا ما لم نعلم فألهمنا نحن كبشرية أن نعوض الزيادة في السنة الشمسية " ربع يوم - ستة ساعات سنوية " يجعل شهر فبراير كل أربع سنوات يساوي 29 يوما بدل 28 يوما عرفناها بالسنة الكبيسة أي أن أي شخص يولد يوم 29 فبراير يحتفل بعيد ميلاده كل أربع سنوات هذه الحسابات العادية عرفت في العصور القريبة ولم تكن معروفة في عصر نزول الوحي على سيدنا محمد " " ، فلو فرضنا أن أحداً تزوج أربع نساء ويصادف أن يكون قد ولدن في يوم 29 فبراير فهل يكون هناك عدل من الخالق قد رسمت خطوطه مسبقا لهذا الزوج ليعدل بينهن بمسايرتهن بالتساوي وان يكون المبيت يوم 29 فبراير مقسماً عليهن بالتساوي، لذلك نرجع للجدول ألافتراضي الذي أعدت برمجته و تشغيله بواسطة الحاسوب " اقزل ميكروسوفت Excel " .
و بعد عدة خطوات ( يمكنك معرفتها من الكتاب ) ينتقل الحاسوب إلى الوضع الجديد والذي فيه عمود " التسلسل " يشير إلى الرقم " 1155 " وعمود " أيام الأسبوع " يشير إلى " السبت " و عمود "التقويم اليومي " الشمسي "، " يشير إلى "29ــ فبراير" و عمود "السنة" يشير إلى "4" و عمود " السنة الكبيسة " يشير إلى " 1 " و عمود " الزوجات الأربع " يشير إلى " الزوجة الثالثة " وهكذا ، نجد أن الزوج يبيت بالعدل كل ليلة "29ــ فبراير" بالتساوي كما هو في الجدول على الرابط ألأتي :-

العدل في فرص الإنجاب ( التخصيب ) بين الزوجات الأربع
(فترة ألإخصاب عند نزول البويضات عشوائي )
وهنا نفترض إن لدى الزوج أربع زوجات و بإمكانه المخالطة الجنسية لهن أربع مرات كل أربع أيام وموضوع البحث هل هناك عدل في فرص الإنجاب (التخصيب) بين الزوجات الأربع عند نزول البويضات عشوائي أم لا .. ؟
و بعد عدة خطوات ( يمكنك معرفتها من الكتاب ) ينتقل الحاسوب إلى الوضع الجديد والذي فيه عمود " فترة ألإخصاب عند نزول البويضات عشوائي " يشير إلى " تخصيب " وعمود التسلسل يشير إلى" 27 " وعمود " أيام الأسبوع " يشير إلى " الجمعة " وعمود " التقويم اليومي " الشمسي" " يشير إلى " 27 ـ يناير " وعمود "السنة " يشير إلى "1" وعمود الزوجات الثلاث " يشير إلى " الزوجة الثالثة " وعمود " الزوجات الأربع " يشير إلى "الزوجة الثالثة " وعمود " التقويم اليومي " القمري " يشير إلى " 27 محرّم " وهكذا .... يتم الضغط علي أول خانة في عمود " الزوجات الأربع " وهي" الزوجة الثالثة " والنزول إلى أسفل مع التنوين " انتقاء select" إلى أخر قراءة للزوجة الثالثة في عمود " الزوجات الأربع " ( 1 ) والتي تشير فيها صفوف العمود " فترة ألإخصاب عند نزول البويضات عشوائي " إلى " تخصيب " ( 2 ) مع ملاحظة خانة العدد في أسفل الصفحة أو الأيقونة المتحركة الموازية مع الفارة على اليمين " وهو " 418 " ( 3 ) ويعني أن أجمالي الأيام التي يبيت الزوج مع زوجته الثالثة فترة ألإخصاب يساوي 418 يوما ( 4 ) انظر للشكل على الرابط ألأتي :-

وهكذا تستمر في إحصاء فترة ألإخصاب بالنسبة للزوجة الثانية وستجدها نفس العدد وهو418 يوما و للزوجة الرابعة وستجدها نفس العدد وهو418 يوما و للزوجة الأولى وستجدها نفس العدد وهو418 يوما أيضا وعدد الأيام في القترة كلها ستجده 1672 يوما ويعني أن 418 يوما مضروبة في عدد أربع أي 418 × 4 = 1672 يوما أي أن فترة المعاشرة قسمت بالتساوي أو المبيت بالتساوي بين الزوجات الأربع والتي يتم فيها التلقيح ( ألإخصاب ) أي هناك عدل في فرص الإنجاب ( التخصيب ) بين الزوجات مثني وثلاث ورباع و سيحدث خلل إذ زادت عن ذلك .
إلى اللقاء بأذن الله في الجزء رقم " 29 "
المؤلف
حكيم عبد الرحمن حماد المنفي
العنوان البريدي hakimelmanfi@yahoo.com
طبرق . ليبيا . نقال : 00218926843478