الإخوة الأكارم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , أشكر لكم تفاعلكم مع المشاركين في الملتقى بالردود عن مناقشتهم ,وهذا يدل على اهتمامكم فجزاكم الله خير الجزاء , فأقول :
لقد كان للخطاب النبوي أثر فاعل في تحقيق وحدة الأمة إلا أن ثمة معوقات حالات دون بلوغه الدرجة القصوى , وقد تغلب النبي عليها , واستفساري على النحو الآتي:
1- ما المراد بالخطاب النبوي ؟
2- ما المراد بالأمة التي وجه لها الخطاب ؟ هل أمة دعوة أم أمة استجابة؟
3- ما الجهود التي قام بها النبي في تحقيق وحدة الأمة؟
4- ما العوامل التي ساعدت قيام الوحدة في العصر النبوي ؟
5- ما مدى فهم الأمة في العصر الحاضر للخطاب النبوي ؟
6- ما العوائق التي حالت بلوغ الوحدة في العصر النبوي الدرجة القصوى ؟ وكيف تغلب النبي عليها ؟
7- ما معوقات حصول الوحدة الإسلامية في العصر الحاضر , وكيف يتغلب عليها؟