ذكر شيخنا علي حسن الحلبي من عجائب تأليف التفسير أن مفتي دمشق الهمزاوي ألف في أوائل القرن العشرين كتاباً في التفسيركاملا بالحروف المهملة ومن قريب منه وبعدألف من علماء الهندتفسيراً بالحروف المهلة اسمه والله أعلم سواطع الالهام.
والشيخ حفظه الله يلقي حاليًا دروساً في تفسيرالوجيزللواحدي