أكبر نسخة قرآنية مكتوبة بخط اليد في اوزبكستان
يتم ازاحة الستار عن أكبر نسخة قرآنية مكتوبة بخط اليد التي استغرقت كتابتها لمدة خمس سنوات في مدينة “سمرقند” في اوزبكستان.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(ايكنا) أن هذه النسخة القرآنية المخطوطة قد كتبت بيد الفنان “عصمت اوف” من أصل طاجيكي بمدينة “سمرقند” في اوزبكستان.

قد كتبت هذه النسحة بخط النسخ العربي في 311 صفحة وبطول 1.5 متر وعرضها 86 سم وهذه النسخة من الكتاب السماوي وزنها 100 كجم. وبامكان المؤلف أن يسجل اسم هذه النسخة القرآنية المخطوطة كانجاز فريد في كتاب “غينيس” العالمي للارقام العالمية.

وقد كتب هذا الفنان قبل 10 سنوات نسخة أخرى من القرآن أقل وزناً من النسخة الحالية التي كان طولها 1 متر ووزنها حوالي 40 كجم.

جدير بالذكر أن التخصص الرئيسي للفنان “شوكت عصمت اوف” هو الهندسة الميكانيكية، لكنه من عام 1995 فصاعداً بدأ كتابة الأعمال الكلاسيكية وقد خط حتى الان بعض القصائد للشعراء الايرانيين هم الرودكي، سعدي الشيرازي، عمر خيام، وعليششر نوايي.

أضخم نسخة من القرآن في الصين

تم خلال الدورة الـعشرين لندوة علم قومية هوي الصينية في مدينة "تشيوانتشو"عرض أضخم نسخة للقرآن من فن قص الورق بطول 208 أمتار وعرض 1.15 متراً، بالإضافة إلى أنه يزن 86 كيلو جرام.
ونشير إلى أن هذه النسخة هي من فن قص ورق الأرز الصيني، قام بصناعتها شيو جيون (يوسف) وزوجته بالاشتراك مع 80 فني مختص في قص الورق، والتي استغرق إنجازها سنتين ونصف.
ويعرض المصحف حاليا بتركيا فى معرض بعنوان «الآثار الثقافية والفنية الإسلامية فى الصين»، المنظم بالتعاون بين رئاسة الشئون الدينية التركية، وإدارة الشئون الدينية فى الصين.
تم خلال الدورة الـعشرين لندوة علم قومية هوي الصينية في مدينة "تشيوانتشو"عرض أضخم نسخة للقرآن من فن قص الورق بطول 208 أمتار وعرض 1.15 متراً، بالإضافة إلى أنه يزن 86 كيلو جرام.
ونشير إلى أن هذه النسخة هي من فن قص ورق الأرز الصيني، قام بصناعتها شيو جيون (يوسف) وزوجته بالاشتراك مه 80 فني مختص في قص الورق، والتي استغرق إنجازها سنتين ونصف.
ويعرض المصحف حاليا بتركيا فى معرض بعنوان «الآثار الثقافية والفنية الإسلامية فى الصين»، المنظم بالتعاون بين رئاسة الشئون الدينية التركية، وإدارة الشئون الدينية فى الصين.

منقول من موقع مركز الدراسات القرآنية التابع للرابطة المحمدية للعلماء