تسضيف قناةُ المجد العامة هذه الليلة فضيلة الشيخ د. عبدالرحمن بن معاضة الشهري في البرنامج الأسبوعي (ساعة حوار) للحديث حول واقع الدراسات القرآنية ومستقبلها.


ويتساءل مقدم البرنامج د. فهد السنيدي: "لم غابت مدارس التفسير في هذا القرن؟ أين أمثال السعدي والشنقيطي؟ وأين مدارس التفسير الإعلامية مثل الشعراوي؟ هل قامت الجامعات بدورها في خدمة الدراسات القرآنية؟ ألم تقم الكنائس والمنظمات التنصيرية بخدمة التنصير؟ هل قدمنا لخدمة أعظم كتاب ما يرتقي للمكانة والمنزلة التي حُمّلناها؟"

نرجو أن تكون حلقة نافعة ثريّة بما يجيب عن كثير من التساؤلات.

وسيبث البرنامج على الهواء مباشرة عند تمام الساعة التاسعة مساء بتوقيت مكة المكرمة.