ماذا عن التفسير الكبير للبخاري
أشار الأستاذ محمد الفاضل بن عاشور في كتابه: "التفسير ورجاله" إلى أن للإمام البخاري تأليفا مستقلا سماه "التفسير الكبير" لم يصل إلينا ولا إلى أهل القرون التي مرت قبلنا، وأن حاجي خليفة صاحب "كشف الظنون" ذكره، وأسند ذكره إلى صاحب الإمام البخاري محمد بن يوسف الفربري
و قد ذكر هذا الكتاب أيضا الأستاذ يوسف الكتاني، و ذكر أن الإمام البخاري ألفه أثناء إقامته بفربر، و أن نسخة خطية منه توجد بالجزائر، و أخرى في مكتبة باريس، ناقلا ذلك عن بروكلمان.(البخاري و جامعه الصحيح، ذ. يوسف الكتاني ص: 46، و قد أحال فيه على "دائرة المعارف الإسلامية" مجلد 3/421- التعريف بالإمام البخاري).
و قد تبين لي من مقارنة النقلين أن بينهما تناقضا؛ إذ ينفي الكلام المنقول عن حاجي خليفة أن يكون الكتاب وصل إلينا أو إلى القرون التي مرت قبلنا، بينما نقل الكتابي عن بروكلمان أن الكتاب موجود، و أن منه نسختين.
ماذا يعرف الإخوة حول هذا المخطوط. المرجو منهم إفادتي في الموضوع.