يعد هذا التفسير من اكثر التفاسير على ظهر الارض اعتناء ببلاغة القران الكريم لكن ابا السعود يجمل العبارة احيانا كثيرة مما يحوجها الى التفكير العميق والمتواصل، فهل يعلم احد ان احد المفسرين ممن جاء بعده اعتنى بتوضيح عبارته وتفكيكها، بحيث يجعلها سهلة التناول لطلاب اليوم؟ كنت اظن ان حاشية السقا او (السقاف) تسد خللا في هذا الباب ولكن يبدو انها لا تفي بالغرض حسبما وصفها الي بعض النابهين من طلبة العلم.
وليس لهذا الكتاب مع جليل فضله وعظيم نفعه طبعة متقنة فيما اعلم ويا للاسف
فهل من معين؟