قال ابن الجوزي في ( أخبارالظراف والمتماجنين ، ص 118 ) : قال أبو العبَّاس ثعلب : لمّا ماتت حمادة ُ بنت عيسى امرأة المنصور ؛ وقف المنصور والنّاس معه على حفرتها ، ينتظرون مجيء الجنازة ، وأبو دلامة فيه ، فأقبل عليه المنصور ، فقال : يا أبا دلامة ، ما أعددت لهذا المصرع ؟ قال : حمادة بنت عيسى ، يا أمير المؤمنين ؛ قال : فأضحك القوم .