الحلقة الأولى:
كرسي الأمير الوليد بن طلال للفكر الاسلامي المعاصر بجامعة هارفارد


هو من الكراسي البحثية الحديثة بأرقى جامعة في تصنيف شنكغاي وهي هافارد،أسندت أستاذية هذا الكرسي للتونسية مليكة زغال التي تحمل درجة الدكتوراه من معهد الدراسات السياسية في باريس،وتخصصها (علم الاجتماع الديني).
لمعرفة توجهاتها أشير الى أن أطروحتها كانت في موضوع:
"حراس الاسلام:علماء الأزهر في مصر المعاصرة"طبعت عام 1996
Gardiens de l'Islam. Les oulémas d'al-Azhar dans l'Egypte contemporaine
Presses de Sciences Po, 1996
،
قدمت فيها علماء جامعة الأزهر على أنهم يفرضون الوصاية على الاسلام حسب فهمها...
وللتذكير فمدير معهد باريس الذي تخرجت منه هو "جيل كيبل" الذي تخصص فيما يصطلح عليه بفرنسا بـ "الاسلام السياسي"
ولمليكة زغال كتاب آخر هو:"الاسلاميون المغاربة وتحدي الملكية" نشر 2005م
Les islamistes marocains: le défi à la monarchie
La Découverte, 2005