لغةُ القرآنِ وأفتخرُ..
واليومَ لمجدي أفتقرُ
قد كنت منارا وشعارا..
نجما وضَّاءً يزدهرُ
قد كنت الفخر لأجيال..
بالعلم سطورا قد حفروا
قد كنت العزَّ لأقوام..
قبروا الإخقاق وما قُبروا
قد كنت الشرفَ لمن يرقى..
لم تنعم برفاتي الحفرُ.
كم حار العقل بأعماقي!!
واستعطر من عطري العِطرُ.
هل أغدو يوما مقبرةً..
تجتمع بأجوائي العبرُ؟!
هل أغدو اليوم بلا وزن..
والقَزم لمجدي يحتقرُ؟!
لن أخضعَ يوما للعداتي..
أو أصبح عزا يندثرُ.
سأعود وإن قل معيني..
فدوامي يضمنه الذكرُ.
سأعود وإن جل مصابي..
واستحكم بالقوم العسرُ.
سيعود المجد فلاتهنوا..
فالهون أمال تنتحرُ.
لغة القرآن ولي شرف..
سأظل بمجدي أفتخرُ.
كلمات العبد الفقير
أيمن أبومصطفى