أثناء حوارك مع الخصم تجده يحيد عن الالتزام بمقتضى كلامك ومآلاته فيقوم بالتشغيب على المناظرة باستخدام هذه الأغلوطة.

معنى هذه الأغلوطة: دعوى تقوم على كذب خصمك عليك بتحريفه موقفك المعارض لرأيه، بتفنيد شكل دليلك بطريقة توحي أن دليله المعاكس هو الصحيح.
بحيث يريد للطرف الثالث (الجمهور) أن يتوقع مآلات لكلامك تخالف نواياك الحقيقية عمدًا.

مثال:
- الرخاء والأمن والسلام عامل مهم لاستقرار البلد ورخائه الاقتصادي.
- كيف تقول بأنه يجب علينا توقيع سلام مع (إسرائيل)؟

الأصل بك حينئذ إذ أن تعود بموضوع المناظرة إلى المربع الأول، وإذا أصر المحاور على تشغيبه فاقطعها.