بسم الله الرحمن الرحيم
صدر كتاب (الفتح الرحماني في رواية ورش من طريق الأصبهاني)
ويشتمل على: تمهيد في في تدوين علم القراءات وتعريف بالشاطبية والدرة والطيبة وكتاب النشر.
ثم ترجمة للأصبهاني.
ثم: إسناد طريق الأصبهاني على شكل سلاسل.
من النبي - إلى الإمام نافع إلى الأصبهاني إلى أصحاب الكتب إلى ابن الجزري إلى المؤلف.

ثم : صلب الكتاب وهو شرح أصول رواية ورش من طريق الأصبهاني فيما خالف فيه (حفصًا عن عاصم من طريق الشاطبية)

ثم : فرش الحروف: على شكل جداول تكتب فيها الكلمات على كلا القراءتين مع تلوين أحرف الخلاف للأصبهاني، واشتمل هذا الباب على توجيه لبعض الكلمات.
مع التنبيه على بعض الأصول في آخر السورة أسفل الجدول عن طريق رسم الكلمة على قراءة الأصبهاني مع تلوين حروف الخلاف دون ذكر وصف القراءة.
وقبل كل سورة ذكر الخلاف في العدّ بين العدد المدني الأخير، والعدد الكوفي.
وأخيرًا: أُلحِق بالكتاب ملحق بمثابة كتاب آخر وهو: (ما خالف فيه الأصبهانيُّ الأزرقَ)
وملحق آخر وهو: (الفرق بين طريق الأزرق من الشاطبية وطريقه من الطيبة) وسماه المُؤلف: (ملحق زيادات الطيبة على الشاطبية للأزرق عن ورش)
وذكر فيه الخلاف مع الأدلة من الشاطبية والطيبة
ثم ثنّى بذكر الخلاف مع الأدلة من متن (مِنْحَة مُولِي البِرِّ) للشيخ الابياري --
وبهذا ينتفع بالكتاب -إن شاء الله- مَن قرأ رواية ورش من طريق الشاطبية وأراد أن يقرأ بها من الطيبة.
فاشتمل الكتاب على زيادات الأزرق وطريق الأصبهاني.
وكذلك مَن لم يقرأ بطريق الأزرق من الحافظين برواية حفص عن عاصم وأراد أن يقرأ برواية ورش من طريق الأصبهاني.

والحمد لله رب العالمين.

والكتاب موجود في درب الأتراك بالأزهر - توزيع دار ابن كثير- ت: -0225112799-01001465083