روي عن قتادة أنه قال : ( سورة النحل من قوله  وَالَّذِينَ هَاجَرُواْ فِي اللّهِ مِن بَعْدِ مَا ظُلِمُواْ ..  الآية [النحل :41] إلى آخرها مدني ،وما قبلها إلى [آخر] السورة مكي )1وما بين[ ] يحتاج لتحرير فهي غير مستقيمة مع سياق الرواية،وقد راجعت في الإتقان المطبوع بعدة طبعات وجدتها هكذا، ولعلها [ أول ] بدل [آخر] ،ويؤيد ذلك ما نقله الرازي في تفسيره قال : (وقال آخرون : من أولها إلى قوله كن فيكون مدني وما سواه فمكي ، وعن قتادة بالعكس )2 وعليه فما بين [ ] ينبغي أن يكون بدل (آخر ) : (أول ) وحبذا لو يقوم بعض الأخوة بمراجعة طبعة الإتقان عنده وخاصة إذا كانت بتحقيق د مصطفى البغا فإنها أفضل الموجود بعلمي وهي ليست بمتناولي ، ويخبرنا بالنتيجة .
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
1 ـ ذكره السيوطي في الإتقان 1/16 وذكر أن أبا الشيخ أخرجه.
2 ـ الرازي 19/173 .