(( هل من سبيل لبناء علاقات تقبل بالاختلاف وتضعه في حدود غير صدامية و غير محتقنة؟))
نظريا، نعم، عمليا، السعي لتحقيق هذا الهدف يستحق بذل الجهد، و قبل ذلك دعاء الكريم.
و اعتقد ان من طرق تحقيق هذا الهدف هو الالتفاف حول مشروع يخدم فكرة مركزية تهم المسلمون على اختلاف اتجاهاتهم ، و السعي لتحقيق هذا الهدف بشكل ايجابي لا تنازل فيه عن المبادئ الرئيسية التي توحدناكمسلمين ومع ابتكار طرق ابداعية لتحويل الاختلاف الى قوة إيجابية. و كمثال لهذا المشروع: مشروع يخدم القران. و اعتقد ان هذا المشروع مثال تطبيقي لعمل جماعي يخدم الأمة و يجعل تنوعها قوة إيجابية دافعة.


منهجية تعاونية لإنجاز موسوعة إلكترونية شاملة للقرآن الكريم وعلومه | Mohamed Ben Jemaa - Academia.edu