[ من فضائل العمرة ]

1. غفران الذنوب :
قال :
"العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما"
رواه البخاري.
- وقال :
"من أتى هذا البيت فلم يرفث ولم يفسق رجع كما ولدته أمه" رواه مسلم.
وذكر ابن حجر والعيني أنه يدخل فيه من أتى للحج والعمرة .

2. إكرام الله لضيوفه :
قال :
"الغازي في سبيل الله والحاج والمعتمر وفد الله، دعاهم فأجابوه وسألوه فأعطاهم "
حسنه الألباني .

3. تنفي الفقر وتطرده :
قال :
"تابعوا بين الحج والعمرة، فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد والذهب والفضة " رواه الترمذي وصححه الألباني.



- << مما يلحق بالعمرة من فضائل >>
- فضل الطواف :
قال :
" من طاف بهذا البيت أسبوعاً فأحصاه كان كعتق رقبة " صحيح الترمذي .
وقال " لا يضع قدماً ولا يرفع أخرى إلا حط الله عنه بها خطيئة وكتبت له بها حسنة ورفع له بها درجة .. " صحيح الترمذي .

- فضل نفقة العمرة :
عن عائشة أن رسول الله قال لها في عمرتها : "إن لك من الأجر على قدر نصبك ونفقتك"
(صحيح الجامع)

- فضل التلبية :
قال :
" ما من مسلم يلبي إلا لبى من عن يمينه وشماله من حجر أو شجر أو مدر ، حتى تنقطع الأرض من ههنا وههنا "
صحيح الترمذي .

- فضل مسح الحجر والركن اليماني :
قال :
" إن مسحهما كفارة الخطايا "
صحيح الترمذي .

- فضل المسجد الحرام :
قال :
"صلاةٌ في مسجِدِي هذا أفْضَلُ من ألْفِ صلاةٍ فِيما سِواهُ من المساجِدِ إلا المسْجِدَ الحرامَ ، و صلاةٌ في المسْجِدِ الحرامِ أفضلُ من صلاةٍ في مَسْجِدِي هذا بِمِائةِ مَرَّةً"
(صحيح الجامع)

- أجر من مات معتمرا :
قال :
" من خرج معتمرا فمات ، كتب الله له أجر المعتمر إلى يوم القيامة " صححه الألباني.

- فضل العمرة في رمضان :
قال :
"عمرة في رمضان تعدل حجة معي"
رواه مسلم .

- "ثواب العمرة في رمضان يعدل ثواب الحج لكنه لا يقوم مقامه في إسقاط الفرض"
(ابن بطال)