قال في الفنون :
من أدبِ الخوفِ من الله أن تخافَ من عدله فيك , والخوفُ من غير عدلهِ سبحانه هو سوءُ الظن به .وإياك أن تخافَ من وراء العدل, فإن ذلك تجويرٌ لله .