قال :
[الْفَحْشَاء] : كل فحشاء ذكر فِي الْقُرْآن فَالْمُرَاد الزِّنَا إِلَّا فِي قَوْله تَعَالَى: الشَّيْطَان يَعدكُم الْفقر ويأمركم بالفحشاء : فَإِن المُرَاد الْبُخْل فِي أَدَاء الزَّكَاة .

[الْقُنُوت] : كل قنوت فِي الْقُرْآن فَهِيَ الطَّاعَة، إِلَّا قَوْله: كل لَهُ قانتون فَإِن مَعْنَاهُ مقرون .
[الْقَرْض الْحسن] : قَالَ الْحسن: كل مَا فِي الْقُرْآن من الْقَرْض الْحسن فَهُوَ التَّطَوُّع .
[النبأ] : كل نبأ فِي الْقُرْآن فَهُوَ الْخَبَر إِلَّا فعميت عَلَيْهِم الأنباء فَإِن المُرَاد الْحجَج .
والنبأ والأنباء لم يردا فِي الْقُرْآن إِلَّا لما لَهُ وَقع وشأن عَظِيم.
[الْيَأْس] : كل يأس فِي الْقُرْآن فَهُوَ قنوط إِلَّا الَّتِي فِي " الرَّعْد " فَإِنَّهَا بِمَعْنى الْعلم.