قال الله --: ولولا أن ثبتناك لقد كدت تركن إليهم شيئاً قليلاً [الإسراء: 74].

مهما كانت قوة إيمان العبد بربه، ومهما قويت علاقته به تعالى؛ فإنه لا بد أن يسأل الله -- دائماً لنفسه الوقوف على الحق والثبات عليه، فإن الحي مهما بلغ لا تؤمن عليه الفتنة.

اللهم إنا نسألك الثبات حتى الممات.