الطريقة المشاهدة اليوم لبعض المشائخ الفضلاء الذين يدرسون الطلاب في بعض المساجد، حيث يقوم الشيخ بشرح كتاب في يوم واحد، هي طريقة غير صحيحة، وغير منتجة، وفائدتها ضعيفة.
فالعلم في فن من الفنون لا يتم في الغالب في ليلة، بل يحتاج لفترة طويلة ، يعطى الطالب المسائل بالتدرج شيئ فشيئ، حتى يتمكن طالب العلم من استيعاب المسائل وفهمها.
قال الإمام الزهري : إنما جمعنا هذا العلم بالحديث والحديثين والمسألة والمسألتين .
ولا يغير من واقع هذه الطريقة ان تسمى دورة ، فالنتيجة واحدة، وأحيانا أحس أن هذه الطريقة هي نوع من العبث، بل يكون فيها خداع للطالب، فلا يكفي أن يكون الاستاذ عالماً ، بل يجب عليه أن يعرف فن التدريس بطريقته الصحيحة المنتجة
هذا والله أعلم