خَسِرَ الذي تَرَكَ الصَّلاةَ وخَابَا .... وأبى مَـَعادًا صَـالحًا ومـآبَا

إنْ كان يَجْحَدُهَا فَحَسْبُكَ أنَّهُ .... أَضْـحَى بِرَبِّكَ كافـرًا مُرْتَابَا

أو كانَ يَتْرُكُهَا لنوعِ تَكَاسلٍ .... غَطَى على وجِهِ الصوابِ حِجَابَا