قال عمر بن عبد العزيز - : ليس تقوى الله بصيام النهار ولا بقيام الليل والتخليط ( [1] ) فيما بين ذلك ، ولكن تقوى الله : ترك ما حرم الله ، وأداء ما افترض الله ، فمن رزق بعد ذلك خيرا فهو خير إلى خير ( [2] ) .


[1] - التخليط هو خلط عمل صالح بآخر سيء .

[2] - رواه البهقي في الزهد الكبير : 2/ 351 ( 964 ) .