تذكير :

هكذا انتصف الشهر سريعا ، فالليلة القادمة يبدأ القمر في التناقص ، مؤذنا برحيل الشهر .

فيا عباد الله أدركوا ما بقي من الأيام والليالي بمراجعة الأعمال وكثرة الاستغفار والذكر والدعاء ؛ فوالله لا تعود هذه الأيام إلا بعد عام .

يا طالب المغفرة ... متى تدركها إن لم يكن في رمضان ؟

يا طالب الجنة ... رمضان فرصة عظيمة للعتق من النيران .

يا طالب الرحمة ... رحمة ربك واسعة ، وهي في رمضان قريب .

يا طالب الدنيا ... الدعاء في رمضان مظنة الإجابة .

تعرضوا لنفحات ربكم في هذا الشهر ، قبل أن ينقضي ، فيعض المتقاعس أنامل الندم ، ولات حين مندم .

اللهم أعنا على ذكرك ، وشكرك ، وحسن عبادتك ، وتقبل منا .. إنك أنت السميع العليم .