الاخوة الاعزاء
بعد السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

رأيت انه من (الافادة) نشر مقال حول المستشرق الإسرائيلي ( مائير يعقوب كيستر Meir Jacob Kister) الذي يمكن أن يطلق عليه لقب ( ابو الاستشراق الإسرائيلي) نظرا لأهميته الكبيرة للتأسيس للدراسات الاسلامية والعربية في الجامعات الإسرائيلية، وكذلك في مناهج التعليم الإسرائيلي قبل الجامعي.اضافة إلى أنه أستاذ المستشرق الإسرائيلي أوري روبين صاحب أحدث ترجمة عبرية لمعاني القرآن الكريم صدرت في إسرائيل عام 2005، وكانت موضوعا لرسالتي للماجستير التي نوقشت عام 2012 بجامعة القاهرة، وقد عرفت تعريفا وافيا فيها بـ( كيستر) ودوره في التكوين العلمي لتلميذه (روبين) الذي يعد حاليا- أي روبين- واحدا من أبرز وأهم المستشرقين الإسرائيليين المختصين في الدراسات القرآنية.
وقد استعان كاتب هذا المقال في بعض النقاط برأي في (كيستر) وبالمعلومات التي أوردتها عنه. لاسيما وان ( كيستر) رغم أهميته وخطورته كمستشرق إسرائيلي إلا ان المعومات حوله وحول انتاجه العلمي تعد شحيحة إلى حد ما. كما لا توجد دراسات اسلامية / عربية نقدية حولها تقريبا.

أتمنى للجميع قراءة مفيدة وممتعة.
مائير يعقوب قسطر: شيخ المستشرقين الإسرائيليين – إضاءات