بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


من رحمة الله جل علاه بعباده أن فضل بعض الأيام على بعض، وبعض الأوقات على بعض، وبعض الأزمنة على بعض.. جعل لهم في أيام دهرهم نفحات ليتعرضوا لها ويستفيدوا منها قدر وسعهم وطاقتهم..أوقاتاً يضاعف فيها الثواب ويجذل فيها العطاء.. قال--: (إن لربكم في أيام دهركم لنفحات فتعرضوا لها) متفق عليه..

وللعشر الأخيرة من رمضان خصائص ليست لغيرها من الأيام..
فمن خصائصها: الاجتهاد في العبادة: كان رسول الله -- يجتهد في العبادة فيها أكثر من غيرها.. فعن عائشة --: أن النبي --: (كان يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيرها) رواه مسلم..

فضيلة الشيخ :


عادل بن سالم الكلباني

يروي لنا في خطبة رائعة آيات من القرآن الكريم و أحاديث صحيحة


ترسم لنا "فوائد من سورة عبس "



لمتابعة المقال مباشرة :
العنوان
هنا