الحمد لله،والصلاة والسلام على رسول الله ، وعلى آله وصحبه اجمعين ،
اما بعد ؛

فإنه لايخفى عليكم أن اهمية علم التفسير كبيرة إذ كيف يعرف العبد مراد الله تعالى منه ،وكيف يسعى الى تحقيق مرضاته ،وكيف يقبل على الاعمال الصالحة ويعرف انها ترضي الله فيكثر منها وهو لا يفهم كلامه ولا يلقي السمع لخطابه وإذا كلِّف بالعمل لا يعمل وإذا زُجر لا يزجر وإذا ذُكِّر لا يتذكر بعيد لا يفهم لانه اجنبي ،خدعته لهجته التي درج عليها ،فتوهم انه يتكلم بلسان عربي ، فكاد صاحبنا أن يهلك لولا أن تَدَاركه لطفٌ خفي ،أجهد عقله في فهم ألآيات على غير المراد ،حتى إذا جاء يتكلم ، وزعماً يخطبُ الناس ويُعَلِّم ، خرجت من فيه حجارةً صماء ، فأفسدت أيما إفساد .

ليس هذا فحسب بل ضل صاحبنا وأضل ، وغُيِّرت قِيمٌ ومبادئ ، وطمست الاخلاق واستوى على سوقهم أهل النفاق ، وكل هذا منبعه سوء الفهم عن الله رسوله .

ولذلك نحتاج الى أن نتعرف على القرآن ،ونبذل في سبيل فهمه الغالِ والثمين ، ومن جميل ما قرأت عن القرآن بل من أروع ما قرأت هو قول الرافعي عن القرآن في كتاب إعجاز القرآن :

هو "آيات منزلة من حول العرش ،فالارض بها سماء هي منها كواكب ،بل الجند الإلهي قد نشر له من الفضيلة علم وانضوت إليه من الأرواح مواكب ، وكم صدوا عن سبيله صداً ، ومن ذا يدافع عن السيل إذا هدر ؟
واعترضوه بالاسنة رداً ،
ولعمري من يرد على الله القدر ؟
وكم أبرقوا وأرعدوا حتى سال بهم وبصاحبهم السيل ، وأثاروا من الباطل في بيضاء ليلها كنهارها ليجعلوا نهارها كالليل ، فما كان لهم إلا ما قال الله :بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق ولكم الويل ،
ألفاظ إذا إشتدت فأمواج البحار الزاخرة ،وإذا هي لانت فأنفاس الحياة الآخرة ،
ومتى وعدت من كرم الله جعلت الثغور تضحك في وجوه الغيوب ،
وإن اوعدت بعذاب الله جعلت الألسنة ترعد من حمَّى القلوب ".ا.ه بتصرف .

وخلاصة القول أن الذي يريد أن يفهم كلام الله لابد أن يضع لنفسه خطة قويمة يتعب من أجل تحصيل هذا الامر العظيم ، وجئت إليكم بهذه الخطة المحكمة واضعا إياها بين أيديكم لمن أراد الدخول الى علم تفسير كلام رب العالمين وليست من بنات أفكاري إنما نقلتها عن المتخصصين في هذا المجال على رأسهم فضيلة الشيخ عبد الرحمن بن معاضة الشهري من ملتقى أهل التفسير .

وهي مقسمة إلى مراحل ثلاث (المبتدئين |المتوسطين |المتقدمين ) وإليك بيانها :
1|المبتدئين :
1-السراج في بيان غريب القرآن د .محمد عبد العزيز الخضيري .
2-تفسير المشكل من غريب القرآن مكي بن أبي طالب .
3-تحفة الغريب بما في القرآن من الغريب لابي حيان الاندلسي .
4-وجه النهار الكاشف عن معاني كلام الواحد القهار .

2|المتوسطين :
1-غريب القرآن لابن قتيبة .
2-نزهة القلوب لابي بكر السجستاني .
3-التبيان في غريب القرآن لابن الهائم .
4-بهجة الأريب للتركماني .
5-تفسير غريب القرآن للصنعاني .

3|المتقدمين :
1-مجاز القرآن لابي عبيدة معمر بن المثنى .
2-مفردات القرآن للراغب الاصفهاني .
3-عمدة الحفاظ للسمين الحلبي .
4-المعجم الاشتقاقي الموصل لألفاظ القرآن الكريم محمد حسن حسن .
5-عناية علماء التفسير ببيان غريب القرآن ومناهجهم في ذلك محمد جبران صالح .

أسأل الله أن ينفع بهذه الكلمات القلائل وأن يعلمنا جميعا ما ينفعنا وينفعنا بما علمنا ،هذا وصلى الله على سيد الخلق وعلى آله الطيبين ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .