يطلق الحشر عموما على الجمع، وهو على المشهور أربعة أنواع ،
الحشر الأول والثاني في الدنيا، والحشر الثالث والرابع في الآخرة.
.
#الحشر_الأول: المذكور في قول الله " هُوَ الَّذِي أَخْرَجَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِنْ دِيَارِهِمْ لِأَوَّلِ الْحَشْرِ " قيل لأول الحشر أى جمعهم و طردهم من المدينة إلى الشام ، ومن ثم قال بعض العلماء أن الشام هى أرض المحشر .
#الحشر_الثاني: كما ورد فى حديث رسول فى بيان أشراط الساعة الكبرى " نار تحشر الناس من المشرق إلى المغرب تبيت معهم حيث باتوا وتقيل معهم حيث قالوا "
.
#الحشر_الثالث: حشر الناس من القبور إلى الموقف ، كما فى قول الله " وحشرناهم فلم نغادر منهم أحدا "
وفى الحديث عن أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ أَنَّ رَجُلاً، قَالَ يَا نَبِيَّ اللَّهِ كَيْفَ يُحْشَرُ الْكَافِرُ عَلَى وَجْهِهِ قَالَ ‏"‏ أَلَيْسَ الَّذِي أَمْشَاهُ عَلَى الرِّجْلَيْنِ فِي الدُّنْيَا قَادِرًا عَلَى أَنَّ يُمْشِيَهُ عَلَى وَجْهِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ.
.
#الحشر_الرابع: حشر الناس إلى الجنة أو إلى النار، نسأل الله أن يجعلنا وإياكم من أهل الجنان، وأن يعيذنا من النار .