????بسم الله الرحمن الرحيم ????
الملخص الرابع لسورة طه من اية 65 -76
????????بدء المبارزة بين السحرة و موسى وتََمكُنِ الإيمان في قلوب السحرة وسجودهم لله واختيارهم الدار الآخرة خيرٌ وأبقى

قَالُوا يَا مُوسَى إِمَّا أَنْ تُلْقِيَ وَإِمَّا أَنْ نَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَلْقَى (65) قَالَ بَلْ أَلْقُوا فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى (66) فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً مُوسَى (67) قُلْنَا لَا تَخَفْ إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعْلَى (68) وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى

اختار موسى أن يُلقواالسحرة قبله لإبراز ما معهم من مكائد السحر واستنفاذ أقصى مجهودهم . فإذا فعلوا ذلك كان في القائه عصاه ابتلاع جميع ما ألقوا . مُظهراً الحق وإبطال الباطل
فلما ألقى السحرة عصيهم وحبالهم فإذا هي حيات كأمثال
الجبال قد ملأت الوادي يَركبُ بعضُها بعضاً سحروا بها أعين الناس
لأن السحر الذي جاؤوا به خيال وليس حقيقة (يُخَيَّلُ)
أضواء البيان :????
والتحقيق الذي عليه جماهير العلماء المسلمين أن َّالسحر نوعان
منه حقيقي موجود كما دلت عليه الآيات في البقرة
(فَيَتَعَلَّمُون َمِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚوَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ)102
ومنه خيال كما دلت عليه هذه الآيات
أخذوا كثير من الحبال والعصي وجعلوا الزئبق عليها .
فلما أصابها حرَّ الشمس ، تحرك
الزئبق فَحرَّكَ الحبال والعصيّ فخُيِّلَ للناظرين أنها حيَّات تسعى
فأضمرَ موسى في نفسه خوفاً واضطراباً من هول المنظر لما تقتضيه النفس البشرية
ولكنَّ العناية الربانية ملأت نفسه أمناً وسكينة بالدعم الإلهي الذي لاتقف أمامه أي قوى

(قُلْنَا لَا تَخَفْ إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعْلَى (68)
إنك الأعلى بالحق والظفر والنصر
على فرعون وجنوده
وهكذا تحولت عصا موسى إلى ثعبان كبير ابتلعت كل ما زوروه وصنعوه وافتروه من الكذب
وكل الذي صنعوه خيال من كيدهم ومكرهم
الطبري????
الساحر كائد بالسحر والسحر كائد بالتخيل وذكر بعضهم أن الساحر يُقتل حيث وِجد
ولا ينجوا حيث توجه وسلك من الأرض

????????إيمان السحرة برب هارون وموسى واختيارهم الدار الآخرة خيرٌ وأبقى ثم تهديد ووعيد فرعون لهم

69) فَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سُجَّدًا قَالُوا آَمَنَّا بِرَبِّ هَارُونَ وَمُوسَى (70) قَالَ آَمَنْتُمْ لَهُ قَبْلَ أَنْ آَذَنَ لَكُمْ إِنَّهُ لَكَبِيرُكُمُ الَّذِي عَلَّمَكُمُ السِّحْرَ فَلَأُقَطِّعَنَّ أَيْدِيَكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلَافٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْلِ وَلَتَعْلَمُنَّ أَيُّنَا أَشَدُّ عَذَابًا وَأَبْقَى (71)
لما عاينَ السحرة عصا موسى وهي تبتلع كل حبالُهُم وعِصِيُهُم .
خرّوا سُجدا لله
يَدُلُ ذلك على قوة البرهان الرباني وعرفوا بخبرتهم بالسحر .أن َّمعجزة العصا ليست من جنس الشعوذة وإنما أمر الهي خارج عن نطاق البشر
وجاء تهديد ووعيد فرعون لهم لإيمانهم وسجودهم لله من دون إذنه وهو يدعي الربوبية
الشوكاني:
إنه لكبيركم أي أعلاكم درجةً في صناعة السحر معلمكم وأستاذكم
وراح يهددهم بالقتل . فكان أول من قطع الأيدي والأرجل من خلاف وأول من صلب في جذوع النخل وجذع
النخلة هي: ????الأشدُّ خشونة من جذوع الأشجار ،وذلك ليزيد من عذابهم . وهكذا عجز فرعون َ عن قهر القلوب والأرواح فسلط عذابه على الأبدان
واختلف العلماء بفعل فرعون بما هددهم وتوعدهم من العذاب فقال قوم قتلهم وصلبهم وقوم أنكروا ذلك والشنقيطي قال :????
أن الله عصمهم منه لأجل إيمانهم الراسخ بالله لقوله تعالى لموسى وهارون والله أعلم
(سَنَشُدُّ عَضُدَكَ بِأَخِيكَ وَنَجْعَلُ لَكُمَا سُلْطَانًا فَلَا يَصِلُونَ إِلَيْكُمَا ۚ بِآيَاتِنَا أَنتُمَا وَمَنِ اتَّبَعَكُمَا الْغَالِبُونَ (35) القصص

وَلَتَعْلَمُنَّ أَيُّنَا أَشَدُّ عَذَابًا وَأَبْقَى (71)
وقارن فرعون نفسه مع الله في العذاب والعقاب

????????ثبات إيمان السحرة واختيارهم الدار الآخرة وميزانها العادل في الحساب للمجرمين والمؤمنين
وهكذا أعلن السحرة إيمانهم بقوة وثبات الجبال الراسيات أمام فرعون وملئه غيرَ مبالين بتهديده ووعيده الأليم

(قَالُوا لَنْ نُؤْثِرَكَ عَلَى مَا جَاءَنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالَّذِي فَطَرَنَا فَاقْضِ مَا أَنْتَ قَاضٍ إِنَّمَا تَقْضِي هَذِهِ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا (72)إِنَّا آَمَنَّا بِرَبِّنَا لِيَغْفِرَ لَنَا خَطَايَانَا وَمَا أَكْرَهْتَنَا عَلَيْهِ مِنَ السِّحْرِ وَاللَّهُ خيرٌ وأبقى ( 72)
قال السحرة :
لن نختارك بعد معجزة العصا وكل هذه البراهين الايمانية والذي خلقنا أقسموا بالخالق ،فاصنع ما أنت صانع ، إنما ينفذ أمرك في هذه الحياةالدنيا فقط والآخرة خيرٌ وأبقى
كقوله في الشعراء ( لا ضير إنا الى ربنا منقلبون )
ودلت الآيات على أن فرعون
كان يُكرهُم على تعليم أولادهم السحر
قال ابن القيم
ولما تَمَكَّنَ الإيمان من قلوبهم علموا أن عقوبة الدنيا أسهل من عقوبة الآخرة وأقل بقاء. وأن َّ مايحصل لهم في الآخرة من ثواب الإيمان أعظم وأنفع وأكثر بقاء.
قال عكرمة : لما سجدوا أراهم الله في سجودهم منازلهم في الجنة
????
وهكذا واجهت القلوب المؤمنة أكبر طاغية بقوة الإيمان الراسخ كالجبال الراسيات وتَمَكَّنَ الإيمان من قلوبهم فكانوا أول النهار سحرة وآخره شهداء بررة
????????
و نصل الى ميزان الحساب العادل للمجرمين والمؤمنين في اليوم الآخر
إِنَّهُ مَنْ يَأْتِ رَبَّهُ مُجْرِمًا فَإِنَّ لَهُ جَهَنَّمَ لَا يَمُوتُ فِيهَا وَلَا يَحْيَى (74) وَمَنْ يَأْتِهِ مُؤْمِنًا قَدْ عَمِلَ الصَّالِحَاتِ فَأُولَئِكَ لَهُمُ الدَّرَجَاتُ الْعُلَى (75) جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ جَزَاءُ مَنْ تَزَكَّى (76)
إنه : أي الأمر والشأن
من يأتي ربه يوم القيامة مجرماً بكفره وشركه
يَقُول الطبري : ????فَإنَّ لَهُ جَهَنَّم مَأْوَى وَمَسْكَنًا , جَزَاء لَهُ عَلَى كُفْره لَا يَمُوت فيهَا فَتَخْرُج نَفْسه وَلَا يَحْيَا فَتَسْتَقرّ نَفْسه في مَقَرّهَا فَتَطْمَئنّ
البغوي : ????
ومن يأته مؤمناً ومات على الإيمان فأولئك لهم الدرجات العلى الرفيعة في الجنة وذلك جزاء من تزكى وتطهر من الذنوب

‎قال القرطبي – ???? -:

‎اعلم أن هذه الغرف مختلفة في العلو ، والصفة ، بحسب اختلاف أصحابها في الأعمال ، فبعضها أعلى من بعض ، وأرفع .
فالتفاضل بين الناس في الدنيا في الإيمان والطاعات يؤدي إلى التفاضل في المنازل والدرجات عنده .
وفي رواية : ( إِنَّ أَهْلَ الدَّرَجَاتِ الْعُلَى لَيَرَاهُمْ مَنْ تَحْتَهُمْ كَمَا تَرَوْنَ النَّجْمَ الطَّالِعَ فِي أُفُقِ السَّمَاءِ وَإِنَّ أَبَا بَكْرٍ وَعُمَرَ مِنْهُمْ وَأَنْعَمَا ) .
من حديث أبي سعيد ، وصححه الألباني في " صحيح الترمذي "

????????وصلنا الى مشهد الإنتصار والنجاة لبني اسرائيل والتذكير بالنعم والترهيب من غضب الله بالجحود بها والترغيب بالمغفرة والتوبة لمن آمن وعمل صالحاً ثم اهتدى

والحمدلله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين
وماتوفيقي الا بالله عليه توكلت واليه أنيب
رقية أحمد خشفة ????