اعتنى الإمام الطبري ببيان معاني أسماء الله الحسنى في سياقاتها القرآنية مهما تكررت، وهذه المقالة تلقي نظرة عامة على طريقته في هذا البيان من خلال تتبعه في تفسيره، ثم تعرض أنموذجًا تطبيقيًّا من بيانه لمعاني الأسماء المفردة.



لقراءة المقال كاملا يمكنكم الدخول على هذا الرابط:
https://tafsir.net/article/5121