القرآن الكريم هو محور الرسالة الإسلامية ومركزها الرئيس، وقد اتجهت إليه سهام المفترين منذ قديم وتعددت شبهاتهم حوله، وكان من أهمها ما يتعلق بقضيتي المصدرية والتحريف، وهذه المقالة تتناول القضية الأولى منهما: مصدرية القرآن والحجج على كونه كلام الله .

لقراءة المقال كاملا يمكنكم الدخول على هذا الرابط:
https://tafsir.net/article/5122