رسالة تقدم بها الطالب ربيع جواد السراي الى مجلس كلية التربية الجامعة المستنصرية وهي جزء من متطلبات نيل شهادة الماجستير.
وقد نالت درجة الامتياز.
url]https://drive.google.com/file/d/1wxZc844T5V9E8crCxZUdpx_WA9Bqaq71/view?usp=drivesdk[/url]

السبب في اختيار هذه الدراسة:
من أهم الأسباب في اختيار هذه الدراسة كونها تحاول تقرير العلاقة بين المتشابه والتأويل وفق ما يتصوره اعلام التفسير عنهما مع إظهار أهم النتائج والمعطيات لكل تصور يتبناه أحدهم اتجاه المعنى المقصود منهما، فقد استوعبت الدراسة اغلب النظريات الاسلامية في التأويل مع بيان النسبة في ما بينه وبين المتشابه القرآني، وما ألفتنا النظر إليه– العلاقة – نجده يُشكّل حجر الزاوية في دائرة فهم معارف القرآن الكريم؛ لأن الهدف الشرعي والغائي عند كل مسلم هو السعي إلى فهم القرآن، وطبيعة هذا الفهم يتوقف على معرفة المراد من تأويل المتشابهات، فهل هي فتنة يُظهر بها الله الذين في قلوبهم زيغ، أم انها امثال ضربت لتقريب الحقائق القرآنية من افق المخاطبين.