التأدب تفعل من الأدب ، وهو بمعنى التصرف اللائق الذي يتفق مع المروءة ؛ والتأديب تفعيل من الأدب ، وهو تعليم فضيلة من الفضائل ، ومعاقبة من يخالف ذلك على إساءته ، وسميت المعاقبة هاهنا تأديبا ، لأنها تدعو إلى حقيقة الأدب .
قال المعري :
واضْرِبْ وليدَك وادْلُهُ عَلى رَشَـدٍ ... ولا تقـلْ هـو طفلٌ غيرُ محتـلمِ
ورُبَّ شِـقٍ بـرأسٍ جـرَ منفعةً ... وقسْ على نفع شِـقِ الرأسِ في القلمِ
وللقروي :
يا أبُ إنْ كنتَ أخا حكمةٍ ... فهُزَّ عصا التأديـبِ للابنِ
فإنـما أنـتَ بتقـويمـهِ ... أولى من الشرطي والسَجنِ