مجموعة الأحاديث والقصص الموضوعة المنتشرة في زماننا

سنبدأ بإذن الله بسلسلة من الأحاديث والقصص المكذوبة والمنتشرة في زماننا:
الرجاء بلغوا حتى نزيل الجهل المنتشر

ملاحظة: بعض الأحاديث الموضوعة قد تكون كلام لعارفين بالله ولكن من عمق ودقة المعنى ظنها الناس من كلام النبي وكمثال على ذلك هذا الكلام (الدنيا دار من لا دار له ومال من لا مال له ولها يجمع من لا عقل له)

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الأول:
عن جابر بن عبد الله قال: مرّت بنا جنازة يهودي فأخذ الرسول يبكي ، فقالوا ما يبكيك يا رسول الله قال نفس أفلتت منّي إلى النار ) رتبة الحديث: مكذوب
وهذا الحديث يخالف القرآن ( ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء )

الحديث الصحيح هو : عن جابر بن عبد الله قال: مر بنا جنازة فقام لها النبي وقمنا به ، فقلنا يا رسول الله إنها جنازة يهودي ، قال: إذا رأيتم الجنازة فقوموا ) رواه البخاري
وفي رواية أخرى ( فقيل له : إنها جنازة يهودي، فقال: أليست نفساً)
وهذا الأمر حتى يبقى ذكر الموت له حضور في قلبونا ولا يعتاده الناس

================================================== ================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني:
مما شاع ولم يصح وجود صحابية باسم خولة بنت الأزور، التي يقال أنها أخت الصحابي الجليل ضرار بن الأزور. والتي ينسب لها قصص بطولية في المعارك. فهي التي كانت سبب نصر المسلمين في أحد المعارك، وهي التي فكّت أخاها ضرار من الأسر.

والصواب:
أن هذه الشخصية هي شخصية خيالية وهمية لا وجود لها في التاريخ. وقد ذكرت أول مرة في كتاب اسمه "فتوح الشام" الذي ألّف عام 907 هجري (بعد ما يقارب ألف عام من عهد الصحابة) والذي ينسب زوراً للواقدي، والصحيح أن هذا الكتاب ليس للواقدي أصلاً، وهذا معروف عند الباحثين. ثم ذكرت بعد ذلك في عدة كتب أخذت هذه المعلومة من كتاب فتوح الشام. فذكرها الزركلي والقلقشندي وابن خلدون وياقوت الحموي. كما أن ابن حجر العسقلاني ذكر 28 صحابية باسم خولة ولم يذكر مطلقاً اسم بنت الأزور. كما ذكر ابن حجر ترجمة الصحابي ضرار بن الأزور وذكر ثلاثة من إخوته ولم يكن بينهم أي امرأة

================================================== ================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث:
قال رسول الله :
"بشر القاتل بالقتل والزاني بالفقر ولو بعد حين".
درجة الحديث: لا أصل له ( ليس بحديث )

والثابت هو قول ابن عمر
عن ابن عمر ، قال : قال رسول الله : « الزنا يورث الفقر » رواه البيهقي في شعب الإيمان

================================================== ===============

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع:
مما شاع ولم يصح أن هند بنت عتبة هي التي وراء مقتل سيد الشهداء حمزة، وأنها طلبت من وحشي ذلك، ومثلت بجسد حمزة بعد القتل وأكلت من كبده.

والصواب:
أن هند لا علاقة لها بمقتل حمزة لا من قريب ولا من بعيد. ووحشي قتل حمزة بناءً على طلب مولى وحشي جبير بن مطعم، لأن حمزة قتل أبا جبير في معركة بدر. وهذا مروي بحديث صحيح في صحيح البخاري. وقد مثل المشركون بجسد حمزة لكن لم يأكل أحدٌ من كبده. فلا يحاجني أحدٌ بعد ذلك بفيلم الرسالة. لأن صحيح البخاري مقدم على فيلم الرسالة.
وأيضا ثبت عن رسول الله أنه قال لوحشي بعد أن أسلم ( غيب وجهك عني ) وطلب منه أن لا يراه في البداية كما في رواية البخاري، ولو كانت هند بنت عتبة قد لاكت كبد حمزة ومثلّت به هذا التمثيل الشنيع، فكيف رضي النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن يبايعها دون أن يعبر عن ضيقه منها بشكل متساوٍ إن لم يكن أعظم
!

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس: قال رسول الله :
"رحم الله امرأ جب الغيبة عن نفسه".
درجة الحديث: لا أصل له (ليس بحديث) وهي مقولة صحيحة لأحد الصالحين

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس:
مما شاع ولم يصح القصة المتداولة عن عمر
(أنه كان جالساً مع بعض أصحابه، إذ ضحك قليلاً، ثم بكى، فسأله مَن حضر، عن ضحكه وبكاءه، فقال عمر: كنا في الجاهلية نصنع صنماً من العجوة، فنعبده، ثم نأكله، وهذا سبب ضحكي، أما بكائي، فلأنه كانت لي ابنة، فأردت وأدها، فأخذتها معي، وحفرت لها حفرة، فصارت تنفض التراب عن لحيتي، فدفنتها حية*)
قصة موضوعة، ولم يصح أن عمر عبد صنما في الجاهلية، وأما الوأد لم يكن عادة شائعة بين العرب، وكذلك لم يشتهر في بني عدي وقد ولدت حفصة بن عمر قبل البعثة بخمس سنوات ولم يأدها فلم يأد من بعدها

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع:
قصة قصيدة مشتهرة بين الناس ( طلع البدر علينا )
هذه القصيدة جميلة لكن لا يصح الحديث المروي بسببها !! عن عبيد الله بن محمد بن عائشة (228هـ) قال :
"لما قدم النبي المدينة جعل النساء والصبيان والولائد يقلن :
طلع البدر علينا ** من ثنيات الوداع
وجب الشكر علينا ** ما دعا لله داع "
رواه أبو الحسن الخلعي في "الفوائد" والبيهقي في "دلائل النبوة"
وهذا إسناد ضعيف ، فيه انقطاع كبير ، سقط من إسناده ثلاثة رواة أو أكثر
وقد أعل العلامة ابنُ القيم أصل القصة التي تروي أن ذلك كان عند مقدمه من مكة إلى المدينة ، فقال : " هو وهم ظاهر ؛ لأن " ثنيات الوادع " إنما هي من ناحية الشام ، لا يراها القادم من مكة إلى المدينة ، ولا يمر بها إلا إذا توجه إلى الشام " انتهى .
"زاد المعاد"
والثنية في اللغة تعني الطريق في الجبل
وأما باقي الأبيات فهي ليست ضمن الحديث بل هي تأليف من المتأخرين.
وقد كان اسم المدينة قبل قدوم الرسول يثرب !! وبعد أن دخل النبي يثرب سماها ( المدينة و طيبة )
وأبيات القصيدة تقول ( جئت شرفت المدينة ) فكيف سموها المدينة قبل أن يدخلها النبي وقبل أن يسمها ؟؟

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن:
مما شاع ولم يثبت في السنة النبوية أن رسول الله قال:
"من استمع الى قينة صبّ في أذنيه الآنك يوم القيامة".
.
القينة: المغنية.
الآنك: الرصاص المذاب.
.
درجة الحديث: موضوع ، كما نقل ابن الجوزي في (العلل المتناهية) عن الإمام أحمد. وقال ابن حزم في (المحلى): هذا حديث موضوع مركب فضيحة، ما عرف قط من طريق أنس، ولا من رواية ابن المنكدر، ولا من حديث مالك اهـ. ، وقال الألباني: موضوع اهـ

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة :
الحديث التاسع:
قال رسول الله "إذا كان ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلتها وصوموا يومها".
درجة الحديث: موضوع
ولم يثبت في فضل صيام النصف من شعبان او تخصيص ليله بقيام أي حديث

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث العاشر: قصص مكذوبة عن سيدنا عمر

قصة عمر بن الخطاب ولطم اخته واسلامه حين قرأ سورة طه . [لا يصح]
قصة اخافة عمر للنبي ﷺ عند الكعبة وسماعه القرآن ثم أسلم . [منكر]
قصة عمر والمرأة التي تغش اللبن . [لا يصح]
قصة عمر يا سارية الجبل .. [لا يصح]
قصة رسالة عمر بن الخطاب لعمرو بن العاص لنهر النيل حينما جف . [لا يصح]
قصة الحكمين ابي موسى وعمرو بن العاص بين علي ومعاوية في صفين. [كذب]
قصة عمر مع عمرو بن العاص حين ولاه مصر إذا جائك سارق قال أقطع يده فقال عمر: وأنا إن جائني جائع قطعت يدك.

============================================
=====================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الحادي عشر:

قصة صراخ زوجة عمر بن الخطاب على عمر:
روي أن رجلا جاء إلى عمر ليشكو إليه خلق زوجته ، فوقف ببابه ينتظره ، فسمع امرأته تستطيل عليه بلسانها ، وهو ساكت لا يرد عليها ، فانصرف قائلا : إذا كان هذا حال أمير المؤمنين فكيف حالي ! فخرج عمر فرآه موليا فناداه : ما حاجتك ؟ فقال : يا أمير المؤمنين ،جئت أشكو إليك خلق زوجتي واستطالتها علي ، فسمعت زوجتك كذلك ، فرجعت وقلت : إذا كان هذا حال أمير المؤمنين مع زوجته فكيف حالي ! فقال له عمر : يا أخي إني احتملتها لحقوق لها علي ؛ إنها طباخة لطعامي ، خبازة لخبزي ، غسالة لثيابي ، مرضعة لولدي ، وليس ذلك بواجب عليها ، ويسكن قلبي بها عن الحرام ، فأنا أحتملها لذلك فقال الرجل : يا أمير المؤمنين وكذلك زوجتي . قال : فاحتملها يا أخي فإنما هي مدة يسيرة
ذكر هذه القصة ابن حجر الهيتمي في كتابه الزواجر عن اقتراف الكبائر ، وذكرها أبو الليث السمرقندي في كتابه تنبيه الغافلين
ولم يذكر واحد منهم إسنادها ، بل صدروها كلهم بصيغة التمريض التي تفيد التضعيف عادة : " ذُكر أن رجلا " ، " روى أن رجلا " ، وهذا مما يدل على أن القصة لا تصح ، ويؤيد ذلك ما يلي :
- مخالفتها للمشهور عن عمر في سيرته من كونه كان مهابا في الناس ، فكيف بزوجاته ؟ وقد قال ابن عباس : " مكثت سنة أريد أن أسأل عمر بن الخطاب عن آية فما أستطيع أن أسأله هيبة له " متفق عليه
كما انه رفع الزوجة صوتها على زوجها من سوء الأدب وسوء العشرة

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة :
الحديث الثاني عشر:

قصة: بروك الناقة عند باب أبي أيوب الأنصاري دخل النبي ﷺ المدينة.. دعوها فإنها مأمورة.. رواه ابن عدي وفي سنده ابن فرقد وهو منكر وهي قصة باطلة.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث عشر:
مما شاع ولم يصح ما تعلمناه أنه تُسَن التسمية (على وجه الخصوص) عند سكب الماء على الأرض. ومن لم يسمِ يُصِبْه الجن بأذى.
والصواب:
أن التسمية بشكل عام هي سنّة، ويستحب فعلها. ولكنه لم يرد أي نص عن النبي أنه ندب أو حثّ أو فعل هذا الفعل (أي صب ماءً حاراً فقال بسم الله، أو أوصانا بقولها). ولكنه أوصانا بالتسمية في مواضع كثيرة وهذا الموضع ليس منها. ولو كان عدم التسمية سبب لأذى الجن لنا في مثل هذا الموضع، لأوصانا حبيبنا المصطفى بذلك.

============================================
=====================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع عشر:
مما شاع ولم يصح في تاريخنا قصة التحكيم المشهورة بين علي ومعاوية . والتي مفادها أنهما عينا حكمين؛ أبا موسى الأشعري حكماً عن علي، وعمرو بن العاص حكماً عن معاوية. فاتفق الحكمان على أن ينزعا علياً ومعاوية. فصعد ابو موسى الأشعري المنبر وقال: "أنا أنزع علياً كما أنزع خاتمي هذا"، ثم نزع خاتمه. ثم صعد عمرو بن العاص المنبر وقال: "وأنا أنزع علياً كما نزعه أبو موسى، وأثبّت معاوية كما أثبت خاتمي هذا"، ولبس خاتمه.

والصواب:
أن هذه القصة باطلة ملفّقة لا أصل لها. والسبب هو:
أولاً: القصة مرويّة من كذاب معروف عند أهل العلم اسمه أبو مخنف.
ثانياً: القصة المزعومة فيها اتهام لصحابة رسول الله بالخيانة وعدم الالتزام بالعهود.
ثالثاً: خليفة المسلمين لا ينزعه رجل أو رجلين.
رابعاً: القصة الثابتة بسند صحيح أنهما اتفقا على أن يبقى عليٌ في الكوفة وهو خليفة المسلمين، وأن يبقى معاويةٌ في الشام أميراً عليها.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:

الحديث الخامس عشر: ( حديث صلاة البتراء )
قال رسول الله ( ( لا تصلوا علي الصلاة البتراء . قالوا : وما الصلاة البتراء يا رسول الله ؟ قال : تقولون اللهم صل على محمد ، وتمسكون ، بل قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد
حديث موضوع لا يصح

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس عشر:

قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
" إن مِنْ أفضل أيامكم يومَ الجمعة؛ فيه خُلِقَ آدم، وفيه قُبِض، وفيه النَّفخة، وفيه الصعقة، فأكثروا علي من الصلاة فيه؛ فإن صلاتكم ، معروضة علي ".
قالوا: يا رسول الله! وكيف تعْرَضُ صلاتنا عليك وقد أرَمْتَ؟!
فقال: إن الله حَرَّمَ على الأرض أجسادَ الأنبياءِ ".
هذا الحديث لا يصح وقد أخطأ بعض العلماء في تصحيحه
الذين صححوه هم ( الحاكم ، ووافقه الذهبي! وصححه النووي وغيرهم )
والذين أنكروه هم: (البخاري ، وأبو زرعة ، وأبو حاتم ، وأبو داود ، وابن حبان ، والترمذي وغيرهم )
فكيف يكون الحديث صحيحا.. وكل هؤلاء النقاد ضعفوه.
وقال ابن رجب في شرح العلل ، قالت طائفة : (( هو حديث منكر ، وحسين الجعفي سمع من عبد الرحمن بن يزيد بن تميم الشامي ، وروى عه أحاديث منكرة فغلط في نسبته )
قال الترمذي في علله قال البخاري : (( أهل الكوفة يروون عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر أحاديث مناكير ، وإنما أرادوا عندي عبد الرحمن بن يزيد بن تميم ، وهو منكر الحديث ، وهو بأحاديثه أشبه منه بأحاديث عبد الرحمن بن يزيد بن جابر )
وأيضا هناك علة في المتن: أن الصحابة استنكروا الصلاة بسبب بلاء جسد النبي ، وهذا غريب فلا علاقة للصلاة على النبي ببلاء الجسد ، فالصلاة هي دعاء ، فهل إذا بلي الجسد لم يصل الدعاء
وتابع النبي جوابه على استنكارهم بأن الصلاة تصل له ، لأن الأنبياء لا تبلى أجسادهم !! وهذه علة قادحة

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع عشر:
قال رسول الله ( إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء ) رواه أبو داوود
تقدم معنا أن هذا الحديث منكر ولا يصح روايته
كما أنه يخالف حديث في الصحيحين : قال رسول الله ( ويبلى كل شيء من الإنسان إلا عجب ذنبه فيه يركب الخلق )
ولم يرد في الكتاب ولا السنة حديث صحيح أو حسن أن الأرض لا تأكل أجساد الانبياء أو الشهداء
وقد صح عن عبد الله ابن عباس أنه قال حين مات رسول الله: إن رسول الله، يأسن كما يأسن البشر، وإن رسول الله، قد مات فادفنوا صاحبكم)
وهذا الحديث صحيح رجاله رجال البخاري إلا أنه مرسل ، ولكن وصله الطبراني بسند متصل صحيح
وقال الله تعالى ( أيحسب الإنسان ألن نجمع عظامه ) فهذه آية عامة ولا يوجد آية وحديث يخصصها

كما أن هذا الحديث الموضوع يقول لك أن الأنبياء ليسوا بشر والله أخبر نبيه أن يقول ( وهل كنت إلا بشرا رسولا )

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن عشر:

حديث فضل قراءة آية الكرسي قبل النوم ، (لن يزال عليك من الله حافظا ولا يقربنك شيطان حتى تصبح) الحديث لا يصح

عن أبي هريرة قال: وكلني رسول الله بحفظ مال زكاة رمضان فأتاني آت فجعل يحثو من الطعام فأخذته وقلت والله لأرفعنك إلى رسول الله ، قال إني محتاج وعلي عيال ولي حاجة شديدة، قال فخليت عنه ، فأصبحت فقال النبي يا أبا هريرة ما فعل أسيرك البارحة، قال: قالت يا رسول الله شكا حاجة شديدة وعيالاً فرحمته ، فخليت سبيله، قال : أما إنه قد كذبك وسيعود، فعرفت أنه سيعود لقول الرسول إنه سيعود ، فرصدته فجاء يحثو من الطعام ، فأخذته فقلت لأرفعنك إلى رسول الله ، قال : دعني فإني محتاج وعلي عيال لا أعود ، فرحمته فخليت سبيله ، فأصبحت فقال لي رسول الله : يا أبا هريرة ما فعل أسيرك ، قلت شكا حاجة شديدة وعيالاً فرحمته ، فخليت سبيله ، قال : أما إنه كذبك وسيعود ، فرصدته الثالثة ، فجاء يحثو من الطعام ، فأخذته فقلت: لأرفعنك إلى رسول الله وهذا آخر ثلاث مرات ، أعلم أنك تزعم لا تعود ثم تعود ، قال : دعني أعلمك كلمات ينفعك الله بها ، قلت : ما هو، قال: إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي ( الله لا إله إلا هو الحي القيوم ) حتى تختم الآية فإنك لن يزال عليك من الله حافظا ولا يقربنك شيطان حتى تصبح ، فخليت سبيله ، فأصبحت ، فقال لي رسول الله : ما فعل أسيرك البارحة قلت : يا رسول الله ، زعم أنه يعلمني كلمات ينفعني الله بها ، فخليت سبيله، قال: ما هي ؟ ، قلت: قال لي إذا أويت إلى فراشك ، فاقرأ آية الكرسي من أولها حتى تختم الآية ( الله لا إله إلا هو الحي القيوم ) ، وقال لي لن يزال عليك من الله حافظا ، ولا يقربنك شيطان حتى تصبح ، وكانوا أحرص شيء على الخير ، فقال النبي : أما إنه قد صدقك وهو كذوب ، تعلم من تخاطب منذ ثلاث ليال يا أبا هريرة ، قال لا، قال ذاك شيطان )
هذا الحديث لا يصح ، ولا تجوز روايته، وأفضل حالاته أنه ضعيف
>>تحقيق من حيث السند<<: - الحديث رواه البخاري ثلاث مرات، معلقًا بإسناد مفرد ، ومعلقات البخاري لا تخرج عن كونها للاستشهاد أو الاختصار أو التعليل

  1. فالحديث ليس من صحيح البخاري ، ويظهر أن البخاري نفسه تشكك في صحة هذا الخبر لأنه لم يصححه
  2. وممن استغرب هذا الخبر ابن خزيمة في صحيحه، حيث قال حدثنا هلال بن بشر البصري بخير غريب غريب فأورده
  3. تفرد عثمان بن الهيثم بهذا الحديث، من هذا الوجه، وهو رجل فيه ضعف، وقد اشتد ضعفه بآخره

>>تحقيق من حيث المتن<<:

  1. : يقول النص: «قَالَ وَكَّلَنى رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بحِفْظِ زَكَاةِ رَمَضَانَ», والحقيقة أنه لا يوجد شيء في الإسلام اسمه «زكاة رمضان» فليس في دين الله إلا «زكاة الفطر» أما رمضان فليس له زكاة

كما أن الرواية حسب منطوقها وقعت في ثلاث ليال من رمضان وزكاة الفطر إنما هي حالة الأداء دون جمع سابق لها, فما هي تلك الزكاة التي كُلف «أبا هريرة بحراستها», وقيل ، أن المقصود إنما هي صدقة رمضان, وهذا زعم باطل لا يصح فلو كانت صدقة ما جاز لصحابي أن يسميها زكاة, كما أنه لو كانت صدقة من طعام لكانت واجبة العطاء للرجل الفقير والمحتاج الذى جاء يأخذ منها, فلماذا يمنع «أبو هريرة» المحتاج منها وهى واجبة في حقه ليقتات هو وأهله منها

  1. كيف ترك «أبو هريرة» الرجل السارق وخلى سبيله, بعد إخبار النبي لأبى هريرة صراحة أنه كذاب وهل من حق الصحابي التنازل عن حد من حدود الله ( حد السرقة ) ، وهو سارق مُصرُّ على السرقة للمرة الثالثة, فهل هذا تشريع لتخلية سبيل السارقين
  2. إقرار النبي على كلام الشيطان يضعنا في مشكلة ( أن الشيطان هو الذى يعلم المسلمين القرآن وفضائله)،

إن الشيطان توعد أن يضل الناس فهل سينصحهم بنصيحة تجعله يبتعد عنهم

  1. اضطراب ظاهر شديد , فيقول النص: «وَكَانُواْ أَحْرَصَ شَيء عَلَى الخَيْرِ», فالمفترض هنا أن يقول الصحابي «وكنا أحرص الناس» ولا يقول «وكانوا»
  2. النتيجة المترتبة على النص: أن الشيطان يتمثل بصورة إنسان ويمشي في طرقات المدينة, هكذا أصبح الدين الذى جاء يحارب الخرافات والأوهام والأكاذيب التي كان يرددها العرب قبل مبعث النبي, أصبح هو الدين الذى يبث من خلال النصوص المكذوبة والمنسوبة للنبي الخرافات ذاتها

الآن يمكن نسب عمليات السرقة للشياطين ، وبالتالي يمكن اسقاط حد السرقة لأن الشيطان ممكن أن يتمثل بشكل أي شخص ، فإذا رأى شهود سارق يمكن أن يكون شيطان متمثل بشكله وهو بريء

  1. الشيطان اذا كانت لديه قدرة التمثل على شكل انسان .. فإذا سيكون من السهل التجسد بطريقة اخرى والهروب من أسر سيدنا أبو هريرة ... ولن يحتاج إلي المقايضة او ما إلى ذلك

وهذا يخالف أيضاً قوله تعالى ( إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم )

  1. لو قلنا بأن الشيطان يتمثل بشكل بشر لفتحنا الباب على مصراعيه لمرضى الهلاوس السمعية والبصرية, لا يمكن أن يعقل أنه مسموح للشيطان التجسد متى أراد وأن يفعل ما يريد لأنه بذلك يكون له سلطان علينا فيدخل على منزل أحدنا متجسدا بشكل الأب ويمارس الجنس مع الزوجة أو يأخذ نقود لو كان له قدرة على ذلك لكان هناك فوضى في العالم

ولسمعنا آلاف القصص بل رأيناه في منازلنا

  1. لماذا اصلا يحاول شيطان السرقة فلم يثبت أن الشيطاين تأكل طعامنا بنفس طريقة أكلنا ولم يثبت في حادثة أن الطعام فقد من براداتنا بسبب الشياطين
  2. ليس في آية الكرسي أي ألفاظ تعوذ ، فالآيات والسور التي عملنا النبي أن نرتقي بها فيها ألفاظ تعوذ مثل المعوذات



=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع عشر:
قال رسول الله فيما يرويه عن ربه ( أحب ثلاث وحبي لثلاث أشد: أحب الطائعين، وحبي للشاب الطائع أشد، وأحب المتواضعين، وحبي للغني المتواضع أشد، أحب الكرماء، وحبي للفقير الكريم أشد...
وأبغض ثلاث وبغضي لثلاث أشد: أبغض العصاة، وبغضي للشيخ العاصي أشد، وأبغض المتكبرين، وبغضي للفقير المتكبر أشد، وأبغض البخلاء وبغضي للغني البخيل أشد)
درجة الحديث : موضوع

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث العشرون:
كان لرسول الله ، جار يهودي يحرص على وضع القاذورات على باب الرسول ، فلما غاب اليهودي عن الرسول ثلاثة أيام ذهب النبي الى داره ليزوره ،فقال اليهودي: لما هذه الزيارة يا محمد؟
فقال النبي: لم تضع ما كنت تضعه فحسبتك مريضاً ،فجئت أزورك).فقال اليهودي: أدينك يأمرك بهذا يا محمد؟!! فقال النبي: (بل أكثر من هذا)
فقال اليهودي : أشهد ألا أله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله .
الحديث موضوع – كما أنه لا يوجد يهود في مكة ، أما في المدينة فكان الاسلام عزيزا ويستحيل أن يتجرأ أحد من اليهود أمام الصحابة على هذا الفعل
الصحيح هو ما رواه البخاري: عن أنس قال: كان غلام يهودي يخدم النبي فمرض فأتاه النبي يعوده فقعد عند رأسه فقال له أسلم فنظر إلى أبيه وهو عنده فقال له أطع أبا القاسم فأسلم فخرج النبي وهو يقول الحمد لله الذي أنقذه من النار.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والعشرون:
قال الله (( لم يسعني أرضي ولا سمائي، ووسعني قلب عبدي المؤمن الليّن الوادع»(
ذكره الغزالي في كتابه إحياء علوم الدين
وهو من الاسرائيليات وليس له أصل مرفوع إلى النبي، وذكر ذلك الحافظ والسيوطي والألباني وشيخ الاسلام وغيرهم

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والعشرون:
عن عائشة " قالت : قلت يا رسول الله كيف حبك لي ؟ قال : كَعُقْدَة الْحَبْل . قالت : فكنت أقول له : كيف العقدة ؟ فيقول : على حالها " .
الحديث لا يصح ، ذكره الدار قطني في غرائب مالك ,وقال: هذا باطل
وفي سنده أبو العباس الكندي الليثي الصوفي المقري وهو يروي أحاديث منكرة
وفي سنده أيضا محمد بن سهل العطار قال فيه الدار قطني : يضع الحديث
وبقية رجال السند ما بين كذاب وضعيف
وجاء من طرق أخرى فيها رجال مجهول حالهم ..

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والعشرون:
عن أبي الدرداء قال إن بلالا رأى في منامه النبي وهو يقول له ما هذه الجفوة يا بلال؟ أما آن لك أن تزورني يا بلال؟ فانتبه حزينا وجلا خائفا فركب راحلته وقصد المدينة فأتى قبر النبي فجعل يبكي عنده ويمرغ وجهه عليه وأقبل الحسن والحسين فجهل يضمهما ويقبلهما فقالا له: يا بلال نشتهي نسمع أذانك الذي كنت تؤذنه لرسول الله في السحر ففعل فعلا سطح المسجد فوقف موقفه الذي كان يقف فيه فلما أن قال: (الله أكبر) عجت المدينة فلما أن قال: (أشهد أن لا إله إلا الله) زاد عجيجها فلما أن قال: (أشهد أن محمدا رسول الله) خرج العواتق من خدورهن فقالوا: (أبعث رسول الله ؟ فما رؤي يوم أكثر باكيا ولا باكية بعد رسول الله من ذلك اليوم
قال الذهبي في السير (1/357): "إسناده لين ، وهو منكر ، وقال ابن حجر في اللسان هذه قصة بينة الوضع

  1. والعلل فيه كثيرة منها، قوله: (فأتى قبر النبي فجهل يبكي عنده) فإنه يصور لنا أن قبره كان ظاهرا كسائر القبور وهذا باطل بداهة عند كل من يعرف تاريخ دفن النبي في حجرة عائشة ، وبيتها الذي لا يجوز لأحد أن يدخله إلا بإذن منها
  2. قوله: (ويمرغ وجهه عليه) يصور لنا بلالا من أولئك الجهلة الذين يفعلون عند القبور ما لا يجوز من الشركيات والوثنيات كتلمس القبر والتمسح به وتقبيله وغير ذلك

والرواية الصحيحة هي:
أن بلالا لم يؤذِّن لأحد بعد رسول الله ، وأراد الجهاد ، فأراد أبو بكر منعه ، فقال : إن كنت أعتقتني لله فخلِّ سبيلي . قال : فكان بالشام حتى قَدِم عُمَر الجابية فسأل المسلمون عمر أن يسأل لهم بلالاً يؤذِّن لهم ، فسأله فأذَّن يوما فلم يُرَ يوما كان أكثر باكيا من يومئذ ذِكْرًا منهم للنبي .
ذكره البيهقي في السنن الكبرى موقوفا على ابن جابر ، وذكره الذهبي في سير أعلام النبلاء

قال ابن حجر في " الإصابة " : ثم خرج بلال بعد النبي مجاهدا إلى أن مات بالشام .

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والعشرون:
قال رسول الله ( لعن الله الكاذب ولو كان مازحاً ) حديث موضوع
والصواب: قال رسول الله ( ويل للذي يحدث بالحديث ليضحك به القوم فيكذب ، ويل له ويل له ) رواه الترمذي وهو حسن

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والعشرون:
قال رسول الله ( إذا كان يوم حار فقال الرجل لا إله إلا الله ما أشد حر هذا اليوم، اللهم أجرني من حر جهنم، قال الله لجهنم: إن عبدا من عبيدي استجار بي من حرك فإني أشهدك إني قد أجرته، وإن كان يوم شديد البرد فقال العبد: لا إله إلا الله ما أشد برد هذا اليوم اللهم أجرني من زمهرير جهنم، قال الله لجهنم: إن عبدا من عبيدي استجار بي من زمهريرك وإني قد أجرته، قالوا: وما زمهرير جهنم؟ قال: بيت يلقى فيه الكافر فيتميز من شدة بردها بعضه من بعض)
رواه ابن السني وأبو نعيم والبيهقي
وهو حديث منكر ( شديد الضعف ) لا تجوز روايته ، لكن ذلك لا يعني أن الدعاء بمثل ذلك لا يجوز ؛ بل الممنوع أن يروى هذا على أنه من كلام النبي ، أو يعتقد الفضل الموجود في الحديث

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والعشرون:
قال رسول الله (يأمرُ اللهُ إسرافيل بنفخَة الصَّعْقِ، فينفخ نفخةَ الصَّعْق فيصعق أهل السموات والأرض إلا من شاء الله، فإذا هم قد خمدوا وجاء ملك الموت إلى الجبار عَزَّ وجَلَّ فيقول: يا ربِّ قد مات أهل السموات والأرض إلاّ من شئت، فيقول الله تعالى: وهو أعلم بمن بقي: فمن بقي؟ فيقول: يا ربِّ بقيتَ أنتَ الحي الذي لا تموت وبقيتْ حملة العرش وبقي جبريل وميكائيل، وبقيت أنا، فيقول الله : ليمت جبريل وميكائيل، فينطق الله تعالى: العرش: فيقول: يا ربِّ يموت جبريل وميكائيل؟ فيقول: اسكت فإِنِّي كتبت الموت على كل من كان تحت عرشي، فيموتان. ثم يأتي ملك الموت إلى الجبار فيقول: يا رب قد مات جبريل وميكائيل، فيقول الله وهو أعلم بمن بقي: فمن بقي؟ فيقول: بقيت أنت الحي الذي لا تموت وبقيت حملة عرشك وبقيت أنا. فيقول الله تعالى: لتمتْ حملةُ العرش. فتموت، ويأمر الله تعالى العرش فيقبض الصور من إسرافيل، ثم يأتي ملك الموت فيقول: يا ربِّ قد مات حملة عرشك. فيقولُ الله وهو أعلمُ بمن بقي: فمن بقي؟ فيقول: يا ربِّ، بقيتَ أنت الحي الذي لا تموت وبقيت أنا. فيقول الله تعالى: أنت خلقٌ من خلقي، خلقتك لما رأيت، فمت. فيموت. فإذا لم يبق إلا اللهُ الواحد القهار الأحد الصَّمدُ الذي لم يلد ولم يولد كان آخراً كما كان أولاً، طوى السموات والأرض طيَّ السِجِلِّ للكتب ثم دحاهما ثم يلقفهما ثلاث مرات ثم يقول: أنا الجبار أنا الجبار (ثلاثاً) ثم هتف بصوته: لمن الملك اليوم (ثلاث مرات) فلا يجيبه أحد. ثم يقول لنفسه: للهِ الواحدِ القهارِ".
درجة الحديث: ضعيف جداً (منكر لا يحتج به. ولم يصح في هذا الباب أي حديث)

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والعشرون:
قال رسول الله: "من تزوج امرأة لعزها لم يزده الله إلا ذلاًّ، ومن تزوجها لمالها لم يزده الله إلا فقراً، ومن تزوجها لحسبها لم يزده الله إلا دناءة، ومن تزوج امرأة لم يرد بها إلا أن يغض بصره ويحصن فرجه ويصل رحمه، بارك الله له فيها، وبارك لها فيه".
رواه الطبراني وابن حبان وتحقيق العلماء فيه أنه حديث شديد الضعف لا يصح روايته

كما أنه يخالف حديث الصحيحين، عن أبي هريرة أن النبي قال: ( تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك )

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والعشرون:
قال رسول الله ("تفكر ساعة خير من عبادة ستين سنة". ) الحديث موضوع

والصواب هو : عن أبي الدرداء قال: ( تفكر ساعة خير من قيام ليلة) حديث موقوف صحيح رواه أحمد وأبو داوود في الزهد

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والعشرون:

قال رسول الله ( من زنا زني به ولو بحيطان داره ) قال السيوطي والألباني أنه حديث موضوع
قال الله ( لا تزر وازرة وزر أخرى ) فلا يعاقب الإنسان بأهله إذا ارتكب هو الفواحش
وأيضا لا يصح حديث ( وبشر القاتل بالقتل وبشر الزاني بالفقر ولو بعد حين )

والصواب هو : ما رواه ابن حبان في "الثقات" من طريق مكحول الشامي قال لي ابن عمر :
( يا مكحول ! إياك والزنا ، فإنه يورث الفقر )

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثلاثون:
ما فضلكم أبو بكر بكثرة صيام ولا صلاة ، ولكن بشيء وقر في صدره . لا أصل له

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والثلاثون:
قال رسول الله ( إن هذا القرآن نزل بحزن ، فإذا قرأتموه فابكوا ، فإن لم تبكوا فتباكوا ، فمن لم يتغن به ، فليس منا )
هذا الحديث منكر لا تجوز روايته

والصواب: قال رسول الله ( ليس منا من لم يتغن بالقرآن ) رواه أحمد وأبو داوود وابن حبان
ومعنى يتغن بالقرآن: قيل تحسين الصوت ( عن طريق التجويد ) وهذا ذكره الشافعي والنووي
وقال سفيان بن عيينة : يتغن بالقرآن أي يستغني به عن الناس.
ورجح البخاري قول سفيان ابن عيينة، قال في صحيحه: باب من لم يتغن بالقرآن، وقوله تعالى: أولم يكفهم أنا أنزلنا عليك الكتاب يتلى عليهم ـ قال شارحه الحافظ ابن حجر : أشار بهذه الآية إلى ترجيح تفسير ابن عيينة
ويستأنس بما أخرجه أبو داود ، وصححه أبو عوانة عن عبيد الله بن أبي نهيك قال: لقيني سعد بن أبي وقاص وأنا في السوق، فقال: تجار كسبة، سمعت رسول الله يقول: ليس منا من لم يتغن بالقرآن
فعلى هذا يكون المعنى: من لم يستغن بالقرآن عن الإكثار من الدنيا فليس منا
واحتج أبو عبيد ـ أيضا ـ بقول ابن مسعود: من قرأ سورة آل عمران فهو غني

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والثلاثون:

قال رسول الله ("يأتي زمان علي أمتي يحبون خمساً وينسون خمساً، يحبون الدنيا وينسون الآخرة، يحبون المال وينسون الحساب، يحبون المخلوق وينسون الخالق، يحبون القصور وينسون القبور، يحبون المعصية وينسون التوبة، فإن كان الأمر كذلك ابتلاهم الله بالغلاء والوباء والموت الفجأة وجور الحكام"
درجة الحديث: لا أصل له (ليس بحديث)

============================
=====================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والثلاثون:
قال رسول الله ("أنا مدينة العلم وعلي بابها". ) موضوع

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة: *
الحديث الرابع والثلاثون:

ألفاظ كثيرة يظنها بعض الناس أنها أحاديث منها:

("رحم الله امرئ عرف قدر نفسه") - ( رحم الله امرئ جب المغيبة عن نفسه ) – ( الدين المعاملة ) – (من علمني حرفا كنت له خادما) – ( اطلبوا العلم ولو في الصين ) – ( النظافة من الإيمان ) – ( خير البر عاجله ) – ( على نياتكم ترزقون ) – ( أنفق ما في الجيب يأتيك ما في الغيب ) –
( صوت المرأة عورة : وهذا خطأ فصوت المرأة ليس عورة وكانت نساء النبي تحدث الصحابة بأحاديث النبي، ولكن الذي هو محرم الخضوع في القول )
( إكرام الميت دفنه ) – ( العمل عبادة ) – ("خير الأمور أوسطها) – (تفاءلوا بالخير تجدوه) – (شاوروهن وخالفوهن) – (لا كلام على طعام) – (العلم في الصغر كالنفش على الحجر )
كل ما سبق إنما هو من أقوال الناس وليست أحاديث

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والثلاثون:

عن عائشة أنها قالت ( سبحان من زين الرجال باللحى والنساء بالذوائب) الحديث لا يصح وليس له سند
وذكره المناوي في فيض القدير من غير إسناد
ومعنى الذوائب عند الفتيات: ضفيرة مُنسدِلة من وسط رأسها إلى ظهرها

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والثلاثون:
قال رسول الله (سلمان منا آل البيت ) رواه الحاكم في المستدرك وهو حديث منكر عند جمهور العلماء
فيه ( كثير بن عبد الله المزني ) وقال الشافعي وأبو داوود عنه أنه كذاب ، وضرب أحمد على حديثه وكل العلماء اتهموه إلا الترمذي حسنه ولم يقبل ذلك منه – ( فالحديث لا يصح مرفوعا )

والصواب: عن النزال بن سبرة، قال: قالوا يعني لعلي يا أمير المؤمنين: فحدثنا عن سلمان الفارسي؟، قال: ذاك رجل منا أهل البيت، أدرك علم الأولين والآخرين، من لكم بلقمان الحكيم؟
حديث صحيح موقوف على علي بن أبي طالب ذكره ابن عساكر في تاريخه وأبو نعيم في الحلية والضياء المقدسي

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والثلاثون:
قال رسول الله ("ما أكرم النساء إلا كريم ولا أهانهن إلا لئيم".) رواه ابن عساكر وهو حديث موضوع كما ذكر الألباني والدار قطني
في سنده كذاب ووضاع وواه ومدلس

والصواب:
قال رسول الله ( خيركم ، خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ) رواه الترمذي
وقال أيضا ( استوصوا بالنساء خيرا ) متفق عليه

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والثلاثون:
قال رسول الله ( من لم يهتم لأمر المسلمين فليس منهم ) لا يصح مرفوعا ولا موقوفا وهو منكر ( ولكن معناه صحيح )

والصواب: قال رسول الله (المؤمنون تتكافؤ دماؤهم، وهم يد على من سواهم.) رواه أبو داود – والأحاديث في هذا المعنى كثيرة

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والثلاثون:

من الأدعية المنتشرة بين الناس ("اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكني أسألك اللطف فيه". ) هذا الدعاء لا يصح معناه وهو دعاء شر على الإنسان

بل إن في السنة ما يخالفه
قال رسول الله ( ..... وقني شر ما قضيت فإنك تقضي ولا يقضى عليك ) رواه أصحاب السنن وأحمد وصححه الألباني

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الأربعون:
قال رسول الله ( التمس لأخيك عذرا ) أو ( التمس لأخيك سبعين عذرا )
درجة الحديث: ليس من أقول النبي

والصواب: ما أخرجه الإمام البيهقي بسنده في شُعَب الإيمان إلى جعفر بن محمد قال: إذا بلغك عن أخيك الشيء تنكره فالتمس له عذرا واحدا إلى سبعين عذرا، فإن أصبته، وإلا، قل لعل له عذرا لا أعرفه.
وأخرجه ابن عساكر بسنده إلى محمد بن سيرين من قوله أي من قول ابن سيرين، ولفظه: قال ابن سيرين: إذا بلغك عن أخيك شيء فالتمس له عذرا، فإن لم تجد له عذرا فقل لعل له عذرا
روي عن عمر أنه قال : (لا تظن بكلمة صدرت من أخيك شرا وأنت تجد لها في الخير محملا)

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والأربعون:
قال رسول الله ( إن الله لا ينظر إلى الصف الأعوج ) درجة الحديث لا أصل له

والصواب:
عن النعمان بن بشير قال :
كان رسول الله يسوي صفوفنا ، حتى كأنما يسوي بها القداح ، حتى إذا رأى أن قد عقلنا عنه ، ثم خرج يوما فقام ، حتى إذا كاد أن يكبر ، فرأى رجلا باديا صدره ، فقال : عباد الله ، لتسون صفوفكم أو ليخالفن الله بين وجوهكم)
رواه مسلم


=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والأربعون:
قال رسول الله : "يوم تموت الأم ينادي منادٍ من السماء: يابن آدم ماتت التي كنا نكرمك من أجلها، فاعمل عملاً صالحاً نكرمك من أجله".
درجة الحديث: لا أصل له (ليس بحديث)

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والأربعون:
قال رسول الله ( المؤمن كيس فطن حذر ) حديث موضوع
في سنده أبان ابن أبي عياش وهو متروك عند أحمد وغيره – وفي سنده سليمان بن عمرو النخعي وهو أحد الوضاعين المشهورين، قال عنه أحمد بن حنبل كان يضع الأحاديث

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والأربعون:

قال رسول الله ( خير الأسماء ما عبد وحمد )
درجة الحديث : لا أصل له

والصواب: ما رواه ابن عمر عن النبي أنه قال ( إن أحب أسمائكم إلى الله عبد الله وعبد الرحمن ) وراه مسلم وأبو داوود

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والأربعون:
قال رسول الله: ("الأقربون أولى بالمعروف". ) ليس بحديث

والصواب: ما قاله ربنا ( يسألونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللوالدين والأقربين واليتامى والمساكين وابن السبيل وما تفعلوا من خبر فإن الله به عليم ) البقرة 215

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والأربعون:
عن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه قال: رأيت رسول الله أذّن في أذن الحسن بن علي حين ولدته فاطمة بالصلاة
رواه أحمد وأبو داوود والترمذي وغيرهم
قال الشيخ عبد العزيز الطريفي ، درجة الحديث: في اسناده عاصم بن عبيد الله قال أبو حاتم: منكر الحديث مضطرب الحديث ليس له حديث يعتمد عليه، وضعفه ابن معين وقال البخاري : منكر الحديث
ويوجد حديث آخر أيضاً
قال رسول الله: من ولد له ولد فأذن في أذنه اليمنى وأقام في أذنه اليسرى لم تضره أم الصبيان
أخرجه أبو يعلى ، وفيه مروان بن سالم الغفاري وهو متروك

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والأربعون:
قال رسول الله ( يس لما قرئت له".)
وقوله:
"اقرأوا يس على موتاكم".
وقوله:
"يس قلب القرآن". ضعيف
درجة الأحاديث السابقة: اما ضعيفة أو موضوعة أو لا أصل لها. ولم يصح أي حديث في فضل يس اطلاقاً.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والأربعون:
قال رسول الله ( أصحابي كالنجوم في السماء بأيهم اقتديتم اهتديتم ) رواه ابن عبد البر – وابن عساكر في تاريخه
قال الإمام أحمد : " لا يصح هذا الحديث ، وقال ابن القيم : روي من طرق ، ولا يثبت شيء منها
قال ابن حزم : من المحال أن يأمر رسول الله باتباع كل قائل من الصحابة

والصواب: ما أخرجه مسلم ، قال رسول الله ( لا تسبوا أصحابي لا تسبوا أصحابي ، فو الذي نفسي بيده ، لو أن أحدكم أنفق مثل أحدٍ ذهباً ، ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفه)

=================================
================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والأربعون:

قال رسول الله ( اختلاف أمتي رحمة ) حديث موضوع ومعناه غير صحيح ، وهو دارج على الألسن

وفي المفهوم المخالف إذا كان تفرقهم رحمة فاجتماعهم عذاب
والله تعالى يقول ( إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء )
وقال تعالى ( ولا يزالون مختلفين فيه إلا من رحم ربك ) أي أن الذين ي لا يختلفوا

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخمسون:

قال رسول الله ( الساكت عن الحق شيطان أخرس ) درجة الحديث : لا أصل له ، وإنما هو قول لأهل العلم

والصواب:
قال رسول الله : ( لا يمنعن رجلا هيبة الناس أن يقول بحق إذا علمه ( أو شهده أو سمعه) أخرجه ابن ماجة والترمذي وقال حسن صحيح

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والخمسون:

قال رسول الله ( إياكم وخضراء الدمن ، قيل ما خضراء الدمن ؟ قال: المرأة الحسناء في المنبت السوء )
قال الألباني ضعيف جدا، أي لا تصح روايته ، وأحسن حالاته أن ضعيف عند من قواه
ومعنى الدمن: هي آثار الإبل والغنم وأبوالها وأبعارها، فربما نبَت فيها نبات فيكون منظره حسنًا أنيقًا ومَنبَته فاسد.
أما من حيث معنى فإنه للأحوط في اختيار الزوجة ، اختيار النسب الجيد فمن نشأت في بيئة فاسدة فإن معظمهن يكونون مثل بيئتهن وذلك ليس على التعميم

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والخمسون:
قال رسول الله ( الحديث في المسجد يأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب ) حديث موضوع لا أصل له

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والخمسون:
قال رسول الله ( توسلوا بجاهي ، فإن جاهي عند الله عظيم ) حديث موضوع

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والخمسون:
قال رسول الله (من نام بعد العصر ، فاختُلس عقله، فلا يلومنَّ إلا نفسه) أورده ابن الجوزي في "الموضوعات ، والسيوطي في الآلئ المصنوعة
ولعله كلام من بعض السلف ، و ما روي عنهم من كرههم للنوم في وقت العصر ، و إنما ذلك لما عرفوه و سمعوه من الأطباء و الحكماء الذين كانوا يتأملون و يراقبون هذه الحالة و بنوا هذه النتيجة على ما استنتجوه من ملاحظاتهم و تأملاتهم
وينتشر في مواقع التواصل معلومات طبية كثيرة عن مساوئ النوم بعد العصر والله أعلم

============================================
=====================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والخمسون:
قال رسول الله ( أنا جد كل تقي ) قال السيوطي: لا أعرفه. قال الألباني: لا أصل له

============================================
=====================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والخمسون:

قال رسول الله ( حب الوطن إيمان ) موضوع
وقال أيضا ( من قتل دون أرضه فهو شهيد أيضا ) أيضا موضوع

والصواب:
قال رسول الله ( من قتل دون ماله فهو شهيد، ومن قتل دون أهله فهو شهيد، ومن قتل دون دينه فهو شهيد، ومن قتل دون دمه فهو شهيد ) أخرجه أبو داود

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والخمسون:
قال رسول الله ( من صلى علي في يوم مائة مرة قضى الله له مائة حاجة ؛ سبعون منها لآخرته وثلاثون منها لدنياه )
درجة الحديث: لا أصل له

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والخمسون:
عن أبي هريرة عن النبي قال :" من أتى حائضا أو امرأة في دبرها أو كاهنا فقد كفر بما أنزل على محمد)
أخرجه كثيرون منهم أبو داوود والترمذي والنسائي
و هذا حديث منكر ، سندا و متنا ، فحكيم تفرد به ، و مثله لا يحتج به إذا انفرد ، و لم يثبت سماعه من أبي تميمة
و قال البخاري : " هذا حديث لا يتابع عليه ، و لا يعرف لأبي تميمة سماع من أبي هريرة " .
و قال البزار : " هذا حديث منكر و حكيم لا يحتج به و ما انفرد به فليس بشيء
والحديث قد جاء من طرق أخرى ، لكن بألفاظ مختلفة ، و كلها معلولة

والصواب:
قال تعالى ( فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله ) وما أمرنا الله به هو ( نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم)
الإتيان المأمور به إنما هو في محل الحرث يعني بذر الولد بالنطفة ، وذلك هو القبل دون الدبر كما لا يخفى ؛ لأن الدبر ليس محل بذر للأولاد
أما بالنسبة لباقي الأحاديث الواردة في التحريم فهي ضعيفة لكن ضعفها يسير فهي ثابتة عملاً بقاعدة تصحيح الحديث بتعدد طرقه كما هو معلوم وايضا بشهادة جمع من الائمة من المفسرين
تحريم إتيان النساء في الدبر مأخوذ من إجماع الأمة المنعقد على تحريمه.
قال النووي: واتفق العلماء الذين يعتد بهم على تحريم وطء المرأة في دبرها

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والخمسون:
عن سلمان الفارسي أنه قال : ( خطبنا رسول الله في آخر يوم من شعبان فقال : أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم مبارك ، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر ، جعل الله صيامه فريضة ، وقيام ليله تطوعاً ، .... وهو شهر أوله رحمة وأوسطه مغفرة ، وآخره عتق من النار .....)
رواه ابن خزيمة وقال : إن صح الخبر
وهو حديث منكر كما قال أبو حاتم والألباني والعقيلي ، وقال أبو اسحاق الحويني حديث باطل
والحديث منكر لثلاث علل هم :

  1. فيه انقطاع حيث لم يسمع سعيد بن المسيب من سلمان الفارسي .
  2. في سنده " علي بن زيد بن جدعان ، وضعفه الامام أحمد وقال ليس بشيء، وقال الامام ابن معين ضعيف لا يحتج به
  3. مخالفته أحاديث صحيحةً أخرى فيها إثبات العتق في كل رمضان، وإثبات الرحمة في كل أيامه، وكذلك المغفرة في كل أيامه، وليس تخصيصها في بعض أيام

ورد في مسند الامام أحمد عن أبي هريرة عن النبي أنه قال (نّ لله عتقاءَ في كل يوم وليلة ) وفي رواية عند الترمذي (إذا كان أول ليلة من شهر رمضان ..... ولله عتقاء من النار وذلك كل ليلة)
وعند مسلم ، قال رسول الله : إذا كان رمضان فتحت أبواب الرحمة

وأيضاً : في الحديث ( من تقرب فيه بخصلة من الخير كمن أدى فريضة ) وهذا لا دليل عليه بل النافلة نافلة والفريضة فريضة في رمضان وغيره ، وفي الحديث أيضاً : ( من أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه ) وفي هذا التحديد نظر ، إذ الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف في رمضان وغيره ، ولا يخص من ذلك إلا الصيام فإن أجره عظيم دون تحديد بمقدار ، للحديث القدسي ( كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به ) متفق عليه من حديث أبي هريرة .

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الستون:
القصة الشهيرة ( دقة بدقة ولو زدت لزاد السقا ) وملخصها أن رجلا صالحا أرسل ابنه في سفر واستأمنه على أن يحفظ أخته ، فقام هذا الشاب بتقبيل فتاة في سفره ، فعاقبه الله في أخته ، بأن جاء سقا ماء إلى بيته وقبل أخته
هذه القصة ليست صحيحة ومعناها باطل – لأن الله قال ( ولا تزر وازرة وزر أخرى )

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الكذبة الواحدة والستون:
انتشرت أكذوبة الصعود إلى سطح القمر وبلغت الآفاق وقامت وكالة ناسا بالترويج لهذه الكذبة لعدة أسباب نذكر منها:

  1. التحدي الإعلامي وضغوط الحرب الباردة
  2. الصراع التكنولوجي
  3. المصروفات الكبيرة وميزانية ناسا التي وصلت الي 30 مليار دولار
  4. حرب فيتنام: حيث كانت نتائج الحرب لها أثر سيء على الشعب الأمريكي لعدم وضوح موقف الجيش الأمريكي

كان لابد من البحث عن وسيلة لالهاء الشعب ومنحه احساس بالثقة والنصر
---------------------------
أدلة الكذب في الصعود للقمر

  1. هذه الأكذوبة أصبحت معروفة عند الغرب ولكنها لا تزال فعالة عند العرب فقط ، فقد تكلم كثير من علماء الغرب ووضحوا هذه الأكذوبة
  2. يوجد فيديو وحيد وقصير تم تصويره في الصعود على سطح القمر لحدث عالمي كبير مثل هذا الحدث
  3. يظهر في الفيديو العلم الأمريكي يرفرف رغم عدم وجود هواء على سطح القمر
  4. عدم وجود نجوم في السماء وتظهر السماء في الفيديو سوداء مظلمة
  5. مصدر الاضاءة المجهول فلا نرى الشمس في الفيديو رغم وجود اضاءة في كل مكان
  6. عدم تكرار الرحلة إلى القمر رغم وجود تقنيات عالية في زماننا أكبر من تقنيات ذلك الزمان
  7. وجود الظلال في اتجاهات مختلفة: من المفترض أن مصدر الاضاءة الوحيدة هي الشمس , وبالتالي يجب ان تكون جميع الظلال في اتجاه واحد ومتوازية .
  8. درجة حرارة القمر: من المعروف علميا ان درجة حرارة القمر نهارا تصل الي 123° نهارا و (- 153°) ليلا وهي تتطلب وجود لباس بتقنيات عالية غير متوفرة في ذلك الوقت
  9. يرى علماء غربيون بأن ناسا قامت بإضلال الجمهور بالهبوط على سطح القمر، من خلال التزييف، والعبث، أو إتلاف وتدمير الأدلة بما في ذلك بيانات القياس والصور والأشرطة الصوتية والمرئية وبيانات الإرسال، وعينات الصخور القمرية، وحتى بعض الشهود الرئيسيين
  10. يستحيل لأي مركبة فضائية الصعود إلى الفضاء أو خارج الغلاف الجوي وذلك لكثرة الشهب والنيازك حيث أن شهاب صغير قادر على احداث ضرر كبير في أي مركبة وتدميرها وهذا عندنا شاهد منه في القرآن

( يا معشر الجن والإنس إن استطعتم أن تنفذوا من أقطار السماوات والأرض فانفذوا لا تنفذون إلا بسلطان يرسل عليكما شواظ من نار ونحاس فلا تنتصران) – هذه الآية تؤكد محاولات البشر بالصعود للفضاء وتؤكد مقدرتهم على الصعود ولكنها تبين أيضا عدم قدرتهم على الانتصار بسبب وجود الشهب والنيازك

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الكذبة الثانية والستون:
كذبة مثلث برمودا المعروف عند الغرب باسم ( مثلث الشيطان ) ومعروف عند العرب بـ ( جزيرة الأعور الدجال )
و سمي مثلث برمودا بهذا الاسم نسبة إلى جزر برمودا المكوّنة من مجموعة من الجزر التي يبلغ عددها 300 جزيرة، ليست كلها مأهولة بالسكان وإنما المأهول منها ثلاثون جزيرة ، وتقع منطقة برمودا في الجزء الغربي من المحيط الأطلنطي مجاورة للساحل الجنوبي الشرقي لولاية فلوريدا، بالولايات المتحدة الأمريكية
مثلث برمودا هو كذبة انتشرت بسبب الجهل بتفسير بعض حوادث الغرق التي حدثت ضمن المثلث أو قريب منه وذلك بسبب
عدم الفهم العلمي لتلك الحوادث سابقاً، وهذه هي طبيعة البشر فكل شيء لا يفهمونه يرجعونه إلى الشياطين أو السحر أو الجن أو الأساطير والخرافات ، أو سكان الفضاء
((مثل مرض الصرع حيث كان العرب سابقا يعتقدون أن المصاب بمرض الصرع هو بسبب عبث الشيطان به))
والذي ساعد بنشر اشاعات مثلث برمودا هو بحث بعض الصحفيين والكتاب الغربيين على الشهرة فقاموا بنشر شائعات عن حوادث غريبة وألصقوها بمثلث برمودا إضافة إلى تصوير أفلام هوليود
أما في العصر الحديث فقد اعترفت العديد من الوكالات الرسمية بأن عدد وطبيعة حوادث الاختفاء في مثلث برمودا كانت مشابهة لغيرها من المناطق في باقي المحيط لا أكثر
التقرير الأكثر أهمية هو تقرير إحصائيات شركة لويدز لندن ، لسجلات الحوادث والذي نشر من قبل محرر مجلة المصير في عام 1975م؛ حيث ظهر بأنّ موقع المثلث كان لا يمثل قسماً خطراً من المحيط بصورة أكبر من أيّ قسم آخر. وأكدت سجلات خفر السواحل الأمريكية هذا التقرير ومنذ ذلك الوقت لم يظهر أي دليل جديد ينكر تلك الإحصائيات، حتى اختفى لغز مثلث برمودا. ولكن لم تختف الاسطورة من الكتب أو أفلام هوليود ، بالرغم من أنّ مثلث برمودا أصبح لا يمثل لغزا حقيقياً، فإن هذه المنطقة من البحر كان لها نصيبها بالتأكيد من المآسي البحرية التي خلدتها الكتب.
وأكدت سجلات خفر السواحل في الولايات المتحدة أن عدد حالات الاختفاء ضئيلة نسبياً إلى عدد السفن والطائرات التي تمر عبرها على أساس منتظم.
وكالعادة فإن الغرب يكذبون كذبة وتنتشر عندهم ثم تكتشف حقيقة هذه الكذبة
ولكن تبقى هذه الكذبة سارية المفعول في المجتمعات العربية ، وللأسف فإننا نجد بعض علماء الدين يخرجون في تفسيرات جديدة وتمحيصات وأنها مكان تواجد جزيرة الدجال. ويربط أحاديث وآيات في خرافات وأوهام

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والستون:
جلس رسول الله مع اصحابه وسألهم مبتدأ بأبي بكر ماذا تحب من الدنيا ؟
فقال ابي بكر ( ) أحب من الدنيا ثلاث
الجلوس بين يديك – والنظر اليك – وأنفاق مالي عليك
وانت يا عمر ؟قال احب ثلاث :
امر بالمعروف ولو كان سرا – ونهي عن المنكر ولو كان جهرا – وقول الحق ولو كان مرا
وانت يا عثمان؟ قال احب ثلاث:
اطعام الطعام – وافشاء السلام – والصلاة باليل والناس نيام
وانت يا علي؟ قال احب ثلاث:
اكرام الضيف – الصوم بالصيف - وضرب العدو بالسيف
ثم سأل أبا ذر الغفاري: وأنت يا أبا ذر : ماذا تحب في الدنيا ؟
قال أبو ذر:أحب في الدنيا ثلاث
:الجوع؛ المرض؛ والموت
فقال له النبي (): ولم؟
فقال أبو ذر:أحب الجوع ليرق قلبي؛ وأحب المرض ليخف ذنبي؛ وأحب الموت لألقى ربي
فقال النبي() حبب إلى من دنياكم ثلاث
الطيب؛ والنساء؛ وجعلت قرة عيني في الصلاة
وحينئذ تنزل جبريل وأقرأهم السلام وقال: وانأ أحب من دنياكم ثلاث تبليغ الرسالة؛ وأداء الأمانة؛ وحب المساكين؛ ثم صعد إلى السماء وتنزل مرة أخرى
وقال : الله يقرؤكم السلام ويقول: انه يحب من دنياكم ثلاث لسانا ذاكرا ؛ وقلبا خاشعا؛ وجسدا على البلاء صابرا
.
هذا الحديث موضوع ولا يصح عن النبي

والصواب هو : عن أنس أن النبي قال: ( حبب إلي من الدنيا النساء والطيب، وجعلت قرة عيني في الصلاة) رواه الترمذي
اختلف في حكمة تحبيب النساء إليه، فقيل: لينقلن عنه ما لا يطلع عليه الرجال من أحواله ويستحيا من ذكره

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والستون:
قال رسول الله ( أدبني ربي فأحسن تأديبي ) أورده الشوكاني في "الفوائد المجموعة
قال شيخ الاسلام : لا يعرف له إسناد ثابت ."أحاديث القصاص

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
القصة الخامسة والستون: قصة التفاحة

يحكى أن شاباً تقياً فقيرا أشتد به الجوع !
مرّ على بستان تفاح .. وأكل تفاحة حتى ذهب جوعه
ولما رجع إلى بيته بدأت نفسه تلومه فذهب يبحث عن صاحب البستان
وقال له : بالأمس بلغ بي الجوع مبلغاً عظيماً وأكلت تفاحة من بستانك من دون علمك وهذا أنا اليوم أستأذنك فيها .. فقال له صاحب البستان : والله لا أسامحك بل أنا خصيمك يوم القيامة عند اللّـَه !
فتوسل أن يسامحه ألا أنه أزداد أصراراً وذهب وتركه .. ولحقه حتى دخل بيته وبقي الشاب عند البيت ينتظر خروجه إلى صلاة العصر .. فلما خرج وجد الشاب لا زال واقفاً
فقال له : يا عم إنني مستعد للعمل فلاحاً عندك من دون أجر .. ولكن سامحني ..!
قال له : أسامحك لكن بشرط ! أن تتزوج أبنتي
ولكنها عمياء ،، وصماء ،، وبكماء ،، وأيضاً مقعدة لا تمشي فإن وافقت سامحتك ..
قال له : قبلت أبنتك ! قال له الرجل : بعد أيام زواجك فلما جاء كان متثاقل الخطى ، حزين الفؤاد .. طرق الباب ودخل قال له تفضل بالدخول على زوجتك
فإذا بفتاة أجمل من القمر ، قامت ومشت إليه وسلمت عليه ففهمت ما يدور في باله ، وقالت:
إنني عمياء من النظر إلى الحرام .. وبكماء من قول الحرام .. وصماء من الإستماع إلى الحرام .. ومقعدة لا تخطو رجلاي خطوة إلى الحرام .
وأبي يبحث لي عن زوج صالح فلما أتيته تستأذنه في تفاحة وتبكي من أجلها قال أبي أن من يخاف من أكل تفاحة لا تحل له ..
حريٌُُ به أن يخاف الله في أبنتي فهنيئاً لي بك زوجاً وهنيئا لأبي بنسبك
وبعد عام أنجبت هذه الفتاة غلاما .. كان من القلائل الذين مروا على هذه الأمة أتدرون من ذلك الغلام ؟؟؟ الإمام أبو حنيفه

هذه القصة ليس لها أصل ولا سند ، فلا تجوز روايتها وقصها

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والستون:
قال رسول الله ( تعلموا السحر ولا تعملوا به ) حديث باطل لا يصح
ولعل هذا الكلام هو اجتهاد أحد الصالحين لتعلم أعراض السحر وليس كيفية عمل السحر ، حتى نستطيع أن نعلم هذا الشخص مسحور أم لا !
والرقية من السحر تكون بقراءة المعوذات على الشخص المصاب كصيغة دعاء ( دون لفظ قل )
كأن تقول ( أعيذك برب الفلق ... ) و ( أعيذك برب الناس ... )

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والستون:
ينتشر على مواقع التواصل أحاديث مطولة جدا ويذكر في آخرها الحث على النشر
هذه الأحاديث مكذوبة وغير صحيحة ولا يجوز أن تنشرها ، ولا يؤجر الإنسان بحسن النية لأن عليه التبين
والأمر جدا خطير ، فقد روى البخاري عن النبي أنه قال ( من كذب علي فليتبوأ مقعده من النار )
وإن الأحاديث الطويلة يغلب عليها الوضع لأن المروي عن النبي من الأحاديث المطولة قليل جدا
ومن هذه الأحاديث المكذوبة

  1. حديث (عشرة تمنع عشر، سورة الفاتحة تمنع غضب الله سورة الفاتحة تمنع غضب الله . سورة يس تمنع عطش يوم القيامة..... إلى آخر الحديث )
  2. حديث عذاب النساء (امرأة معلقة بشعرها .... وامرأة معلقة بلسانها .... وامرأة معلقة بثديها... )
  3. حديث (قياس جبريل لعرض الجنة.... )
  4. حديث (التحيات اسم طائر في الجنة... )
  5. حديث ( نزول جبريل إلى النبي ووصف أبواب جهنم وما فيها من عذاب ...)
  6. حديث ( في الحث على قراءة دعاء ليس من أدعية الرسول وما سيحصل لك إذا قرأته ... )
  7. حديث ( موسى لماذا لا تنام يا رب ...)
  8. حديث ("ياعلي ! لا تنم إلا أن تأتي بخمسة أشياء وهي قراءة القرآن كله..)
  9. حديث (حينما وصل النبي إلى سدرة المنتهى ....... كيف تضيع أمتك بين الرحيم والشفيع )
  10. حديث حديث الرسول يسأل الشيطان فقال النبي يا لعين من جليسك فقال آكل الربا فمن صديقك , فمن ضجيعك ...)
  11. حديث ( لئن حاسبني ربي لأحاسبنه .... )
  12. حديث (يا علي لا تجلس بين النيام ولا تنام بين الجالسين.... )
  13. حديث ( سرق أحدهم حذاء رسول الله ... )
  14. أن رجلا قال ( لا إله إلا الله عدد ما كان ، وعدد ما يكون ، وعدد الحركات والسكنات )


=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والستون:
قال رسول الله (إدفنوا موتاكم وسط قوم صالحين , فإن الميت يتأذى بجار السوء كما يتأذى الحي بجار السوء . )
حديث مكذوب

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع و الستون:
حديث مشهور جدا يردده الأئمة في كل رمضان على مسامع الناس وهو منكر لا يصح
قال رسول الله ( أربع لا يغفر الله لهم ليلة القدر، فقالوا: ومــن هــــؤلاء الأربعة ؟ قال مدمن خمر ، وعاق لوالديه ، وقاطع الرحم ، ومشــاحن قيل يا رسول الله ومن المشــاحن ؟ قال هو المصارم : - يعني الذي لا يكلم أخاه فوق ثلاثة أيام). شعب الإيمان للبيهقي
هذا الحديث مجتزأ من حديث طويل جدا
قال عنه الألباني: موضوع في ضعيف الترهيب والترغيب ، وقال الإمام أحمد عن مرويات جويبر أنها منكرة
واستنكر الحديث الحافظ ابن الجوزي والبيهقي والذهبي
وفي الحديث ثلاث علل:

  1. جويبر بن عبد الله : قال عنه الإمام أحمد لا يشتغل بحديثه ، وقال النسائي والدار قطني عنه أنه متروك وغيرهم كثير
  2. حماد بن سليمان السدوسي: مجهول
  3. الانقطاع في السند: كان شعبة ينكر أن يكون الضحاك بن مزاحم لقي ابن عباس


والصواب:
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ: " ثَلَاثَةٌ لَا يَنْظُرُ اللَّهُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ: الْعَاقُّ لِوَالِدَيْهِ، وَالْمَرْأَةُ الْمُتَرَجِّلَةُ، وَالدَّيُّوثُ، وَثَلَاثَةٌ لَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ: الْعَاقُّ لِوَالِدَيْهِ، وَالْمُدْمِنُ عَلَى الْخَمْرِ، وَالْمَنَّانُ بِمَا أَعْطَى "
سنن النسائي الصغرى

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السبعون:
قال رسول الله ( احذروا الأبيضين ) يقصد الملح والسكر
لا يصح نسبة هذا الكلام للنبي ، ولعله من كلام الأطباء لمن كان عنده الضغط أو السكر

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والسبعون:
قصة منتشرة كثيراً ونصها ، عن أبي الأسود قال اختصم رجلان إلى النبي فقضى بينهما فقال الذي قضى عليه ردنا إلى عمر بن الخطاب فقال رسول الله انطلقا إليه فلما أتياه قال الرجل يا بن الخطاب إن هذا قضى لي عليه رسول الله فقال ردنا إلى عمر فردنا إليك فقال عمر أكذلك قال نعم فقال عمر مكانكما حتى أخرج إليكما فأقضي بينكما فخرج إليهما مشتملا سيفه فضرب عنق الذي قال ردنا إلى عمر وأدبر الآخر فارا إلى رسول الله ، فقال يا رسول الله عمر قتل صاحبي ولولا أني أعجزته لقتلني فقال النبي ما كنت أظن أن يجترئ عمر على قتل مؤمن فأنزل الله تعالى ( فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا فهدر دم ذلك الرجل وبرى ء عمر من قتله
رواه أبو حاتم في تفسيره وابن مردويه
الحديث منكر لا يجوز نشره
وهو معلول بعدة علل :
الأولى : الكلبي، فهو متهم بالكذب وتركه القطان وابن مهدي.
الثانية : ضعفُ ابن لهيعة .
الثالثة:الإرسال
إضافة أنه لا يمكن أن يكون الصحابة متسرعين في سفك الدماء هكذا

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والسبعون:
عن عائشة زوج النبي قالت ثم إن رجلا سأل رسول الله عن الرجل يجامع أهله ثم يكسل هل عليهما الغسل وعائشة جالسة فقال رسول الله إني لأفعل ذلك أنا وهذه ثم نغتسل
رواه مسلم ، ولكن هذا الحديث أخرجه مسلم في الشواهد في آخر الباب ، فلا يقال أن مسلم صححه
وهو حديث منكر فيه طعن وإساءة لنبينا محمد ولا يجوز روايته ، وقد ضعفه الألباني وأعله
فيه سنده : عياض بن عبد الله بن عبد الرحمن القرشي الفهري، قال عنه البخاري ( منكر الحديث )
وفيه : أن فيه أبي جابر المدلّس المشهور
كما أن هذا الحديث معارضٌ ‏لحديث آخر في صحيح مسلم: «إن من أشرّ الناس عند الله منزلةً يوم القيامة: الرّجُل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه، ثم ينشر سرها».‏

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والسبعون:
روي عمر بن الخطاب أراد أن يتزوج أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب ، فقال له علي إنها صغيرة ، فقال عمر لعلي إني سمعت رسول الله يقول: كل نسب مقطوع إلا نسبي وكل سبب مقطوع إلا سببي فأردت أن يكون لي سبب ونسب بأني أتزوج ابنة علي -رضي الله- عنه ، فقال له علي سأرسلها إليك فإن أعجبتك فهي امرأتك ، فلما ذهبت أم كلثوم إلى عمر بن الخطاب فكشف عمر عن ساقها أي رفع طرف الثياب ، فغضبت أم كلثوم وقالت: "لولا أنك أمير المؤمنين لصككت عينيك" أي فقأت عينيك ، ثم رجعت إلى أبيها علي بن أبي طالب مغضبة وهي تقول: "إنك أرسلتني إلى شيخ سوء فعل كذا وكذا فقال علي لها يا بنيتي هذا زوجك"
القصة: واهية وعلتها الانقطاع وقد أعلها الشيخ الألباني وأنكرها ، وقال الشيخ أبو اسحاق الحويني أنه خبر لا يصح
قال الإمام السيوطي "مرسلات أبي إسحق الهمداني، والأعمش، والتيمي، ويحيى بن أبي كثير شبه لا شيء".
وهذه القصة فيها نفس من تأليف الشيعة للإساءة للفاروق

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والسبعون:
قال رسول الله ((لا تجعلوا آخر طعامكم ماءً)) . لا أصل له
وكثيرون يعتقدون أن شرب الماء مع الطعام مضر بالصحة ، بينما ذلك من السنة ، ويساعد على الهضم ، ويقلل من كمية الطعام ، ومعلوم أن كثرة الطعام تسبب الأمراض ، كما أن شرب الماء مع الطعام له دور في إزالة عفن المعدة ، وينحف الجسم
قال رسول الله ( مَا مَلَأَ آدَمِيٌّ وِعَاءً شَرًّا مِنْ بَطْنٍ بِحَسْبِ ابْنِ آدَمَ أُكُلَاتٌ يُقِمْنَ صُلْبَهُ، فَإِنْ كَانَ لَا مَحَالَةَ، فَثُلُثٌ لِطَعَامِهِ وَثُلُثٌ لِشَرَابِهِ وَثُلُثٌ لِنَفَسِهِ) رواه الترمذي

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والسبعون:
روي عن النبي أنه كان في بعض أَسْفَاره ، فَأمر بإصلاح شاة ، فَقَالَ رجل يَا رَسُول الله عَليّ : ذَبحهَا ، وَقَالَ آخر : عَليّ سلخها ، وَقَالَ آخر : عَليّ طبخها ، فَقَالَ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم : ( وَعليّ جمع الْحَطب ) . فَقَالُوا يَا رَسُول الله نَحن نكفيك . فَقَالَ ( قد علمت أَنكُمْ تكفوني ، وَلَكِنِّي أكره أَن أتميز عَلَيْكُم ؛ فَإِن الله يكره من عَبده أَن يرَاهُ متميزا بَين أَصْحَابه ) ، وَقَامَ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَجمع الْحَطب " .
رواه الطبري وغيره بغير أسناد ومنه فلا تصح هذه القصة
إلا أنها حتى لو لم تصح لكن هكذا كان النبي بين أصحابه لا يتميز عن أقرانه
فقد روى البخاري عن أنس بن مالك أنه قال بينما نحن جلوس مع النبي في المسجد ، دخل رجل على جمل فأناخه في المسجد ثم عقله، ثم قال لهم أيكم محمد ، والنبي متكئ بين ظهرانيهم ، فقلنا: هذا الرجل الأبيض المتكئ
وهذا دليل يدل على عدم تميز النبي في المسجد فلم يكن له كرسي خاص ولا لباس متميز كما هو في زماننا اليوم
عليك صلاة الله وسلامه يا رسول الله

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والسبعون:
حديث ( أن النبي لا ظل له)
وحديث ( أن غيمة كانت تظل النبي أينما ذهب )
وحديث ( أول ما خلق الله نور نبيك يا جابر)
وحديث ( أن الأنبياء لا تبلى أجسادهم )
هذه الأحاديث موضوعة لا يجوز روايتها وهي تجعل الأنبياء ليسوا بشرا

وتخالف قوله تعالى
( قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي ) ، وآية أخرى ( قالت لهم رسلهم إن نحن إلا بشر مثلكم )
وهذه الأحاديث من الاطراء المذموم ، قال رسول الله ( لا تطروني كما أطرت النصارى عيسى بن مريم )

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والسبعون:
قال رسول الله ( الْخَيْرُ فِيَّ وَفي أُمَّتِي إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ )
حديث لا أصل له كما قال الألباني وابن حجر

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والسبعون:
قال رسول الله ( خذوا شطر دينكم عن هذه الحميراء) يقصد عائشة
حديث لا سند له كما قال الحافظ ابن حجر
وقال حافظ الدنيا أبو الحجاج المزي يقول: كل حديث فيه الحميراء باطل إلا حديثا في الصوم في سنن النسائي
وعلى فرض صحة حديث النسائي ، فإنه يقصد بالحميراء الفتاة البيضاء المشربة بحمرة كما فسره أهل الحديث

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والسبعون:
عن أبي بكر الصدِّيق " لو أن إحدى قدمي في الجنة والأخرى خارجها ما أمنت مكر الله "
ليس له سند، فلا يصح
إضافة لذلك فيه إساءة لله، وكأن الله يريد أن يزلقنا في نار جهنم

ويوجد قول للإمام أحمد يخالف هذا الحديث
عن مُحَمَّد بْن حسنويه قَالَ : حضرت أبا عبد اللَّه أَحْمَد بن حنبل وجاءه رجل من أهل خراسان ، فقال : يا أبا عَبْد اللَّهِ قصدتك من خراسان أسألك عَنْ مسألة !!
قَالَ : له سل .
قَالَ : متى يجد العبد طعم الراحة ؟
قَالَ : " عند أول قدم يضعها فِي الجنة "

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثمانون:
قال رسول الله (رجعنا من الجهاد الأصغر ، إلي الجهاد الأكبر)
قال الحافظ ابن حجر : هو كلام إبراهيم بن أبي عبلة وليس بحديث

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والثمانون:
حديث أن أبا لهب يشرب ماء كل اثنين لفرحه بولادة النبي
حديث موضوع ،

قال تعالى ( وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لا يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلا يُخَفَّفُ عَنْهُمْ مِنْ عَذَابِهَا)
وفي سورة الأعراف قوله ( وَنَادَى أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ أَفِيضُوا عَلَيْنَا مِنَ الْمَاءِ أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللهُ قَالُوا إِنَّ اللهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الْكَافِرِينَ (سورة الأَعراف 50)

============================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والثمانون: ( بعض القصص المشهورة )


قصة: الأعرابي الذي قتل رجلا فكفله أبو ذر على أن يرجع بعد ثلاث فهم عمر بقتل أبي ذر. ذكرها الإتليدي. باطله لاسند لها والكفالة لاتصح في الحدود.

قصة: مبيت الإمام الشافعي في دار الإمام أحمد وقد لاحظت ابنتي ثلاثة أمور.. فالشافعي مات قبل أن يتزوج الإمام أحمد، فهي قصة باطلة ولا تصح البتة.

قصة: أحمد مع الخباز رواها ابن النجار في ذيل تاريخ بغداد والأصل أنها قصة بين أحمد واسحاق قال الذهبي حكاية موضوعة

قصة: أبيات: صوت صفير البُلبلِ.. هيج قلبي الثمل.. وهذه القصيدة كذب على الأصمعي.
ذكرها صاحب كتاب إعلام الناس بما وقع للبرامكة لمحمد دياب وهو مجهول!

قصة: توبة الفضيل بن عياض تسلق جدار يريد جارية عشقها فسمع: ألم يأن للذين آمنوا. وأنه كان قاطعا للطريق. رواه ابن عساكر قصة باطلة في سندها وضّاع.

قصة: استشهاد أبناء الخنساء الأربعة في معركة القادسية. وهي باطلة في سنده ابن زبالة متهم.
وذكر الطبري أن الوصية لإمرأة نخعية لها أربعة شهدوا..

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والثمانون:
قصة عبد الله بن حذافة السهمي . وأسره من قبل ملك الروم وتقبيل رأسه للإفراج عنه وعن أسرى مسلمين وتقبيل عمر راسه . [منكرة]

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والثمانون: عندما ذهب الرسول، ، إلى الطائف أساء إليه الصغار والكبار إلا ما كان من عدّاس الذي هو من نينوى، فسأله الرسول، :" من مدينة الرجل الصالح أخي يونس بن متى؟".
((( هذا الحديث غير صحيح )))

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والثمانون:
عن أبي ليلى - - أن رسولَ الله - - سُئل عن جنان البيوت فقال: ((إذا رأيتم منهن شيئًا في مساكنكم، فقولوا: أنشدكم العهد الذي أخذ عليكم نوح، أنشدكم العهد الذي أخذ عليكم سليمان، ألا تؤذونا، فإن عُدْنَ فاقتلوهن))؛ الآداب للبيهقي ( 364)، ضعفه الألباني في ضعيف

(من رأى شيئًا فأعجبه فقال: ما شاء الله، لا قوة إلا بالله، لم يضرَّه العين))؛ عمل اليوم والليلة لابن السني، وضعفه الألباني

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والثمانون:
أعطي النبي قوة ثلاثين رجلاً في الجماع
هذا كلام كذب وفيه إساءة للنبي
والصحيح:
أخرج البخاري في صحيحه عن أنس قال: كان النبي يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار، وهن إحدى عشرة
ومعنى هذا الحديث أنه يدور عليهم ( لتفقد أحوالهم وخدمتهم والاطمئنان عليهم ) ، وليس كما فهم المسيئون للنبي

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والثمانون:
قال رسول الله ( كما تكونوا يولى عليكم) رواه الديلمي
وهو حديث منكر ، وضعه الألباني في السلسلة الضعيفة ، ثم قال: والواقع يكذبه
كما ضعفه ابن حجر العسقلاني
قال الألباني: (إن الحديث معناه غير صحيح على إطلاقه عندي؛ فقد حدثنا التاريخ تولي رجل صالح عقب أمير غير صالح، والشعب هو هو) يقصد عمر بن عبد العزيز

=======================
==========================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والثمانون:
قال رسول الله (ينادي الملك قبل أذان الفجر لكل عبد: قم يا حبيب الله فإذا قام العبد يصلي أخذ مقام حبيب الله حتى إذا طلع الفجر ولم يقم ينادي الملك: قم يا عبد الله فإذا قام وصلى الفجر كان عبدا لله حتى إذا طلعت الشمس ولم يقم نادى الملك قم يا عدو الله) حديث موضوع

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والثمانون:
روي بحديث موقوف عن سيدنا علي بن أبي طالب :
(لو كان الدين بالرأي لكان أسفل الخف أولى بالمسح من أعلاه وقد رأيت النبي يمسح على ظاهر خفيه)
والذي رواه أبو داود في ( السنن ) وأحمد في المسند وغيره
فالسند رجاله ثقات ؛ لكنه غير متصل !
فالأعمش مدلس وقد عنعنه !
غير أنه قد برئت عهدة الأعمش منه ؛ فقد تابعه جماعة كما سيأتي عن الدارقطني ؛ فانحصرت العلة في أبي
إسحاق السبيعي :
فهو وإن كان ثقة ؛ لكنه اختلط ؛ ثم هو مشهور بالتدليس ؛ وقد عنعنه ؛ فأنى
لمثل هذا السند أن يكون صحيحاً !!
ولفظ أحمد وأبو يعلى والبزار وغيرهم ليس فيه قوله : ( لو كان الدين بالرأي ) !
-----
والصحيح في روايات هذا الحديث هو
عَنِ بن عبد خَيْرٍ عن أبيه قال :
) رأيت عَلِيًّا تَوَضَّأَ فَغَسَلَ ظهر قَدَمَيْهِ وقال لَوْلاَ رأيت رَسُولَ اللَّهِ
يَغْسِلُ ظُهُورَ قَدَمَيْهِ لَظَنَنْتُ أَنَّ بُطُونَهُمَا أَحَقُّ بِالْغَسْل)

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التسعون:
إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها فإن الله ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا، فيقول ألا من مستغفر فأغفر له، ألا مسترزق فأرزقه، ألا مبتلى فأعافيه، ألا كذا ألا كذا حتى يطلع الفجر.
رواه ابن ماجة وهو حديث موضوع كما قال الألباني

عن رسول الله قال: إن الله ليطلع في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك أو منافق. صححه الألباني في السلسلة الصحيحة

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الواحد والتسعون:
روي أنه قال: ( من قرأ القرآن
وحفظه أدخله الله الجنة وشفعه في عشرة من أهل بيته، كلهم قد استوجب النار) رواه ابن ماجة
وهذا الحديث ضعيف كما قال الألباني

والثابت عنه هو:
عن أنس بن مالك قال :قال رسول الله (إن لله أهلين من الناس قالوا يارسول الله من هم؟ قال هم أهل القرآن،أهل الله وخاصته(
حديث صحيح: سنن بن ماجه تخريج الألباني

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثاني والتسعون:
روي أنه قال:(أيما امرأة ماتت وزوجه عنها راض دخلت الجنة)
حديث ضعيف: انظر السلسلة الضعيفة (1426) ورياض الصالحين تخريج الألباني(292)
وروي أنه قال:( ما استفاد المؤمن بعد تقوى الله خيرا له من زوجة صالحة إن أمرها أطاعته وإن نظر إليها سرته وإن أقسم عليها أبرته وإن غاب عنها نصحته في نفسها وماله)
حديث ضعيف: انظر السلسلة الضعيفة 4421 وسنن ابن ماجه تخريج الألباني(1857)

والثابت عنه هو:
عن عبد الله ابن عمرو أن رسول الله قال:(إنما الدنيا متاع وليس من متاع الدنيا شيئ أفضل من المرأة الصالحة)
حديث صحيح: انظر سنن ابن ماجه 1855 وروى مسلم نحوه.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثالث والتسعون:
روي أنه قال: (من أفطر يوما من رمضان من غير رخصة لم يجزه صيام الدهر)
حديث ضعيف: انظر ضعيف أبي داود (413) وسنن ابن ماجه تخريج الألباني(1772)

============================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الرابع والتسعون:
روي عن عائشة قالت: كان رسول الله يقسم بين نسائه فيعدل ثم يقول: اللهم هذا فعلي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك و لا أملك)
حديث ضعيف:
انظر ارواء الغليل (2018) وضعيف أبي داود (370)

والثابت عنه هو:
عن عائشة : (كان رسول الله يستأذنّا إذا كان في يوم المرأة منا بعد ما نزلت( تُرجِي من تشاء منهن وتؤوي إليك من تشاء)
متفق عليه.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الخامس والتسعون:
قصة: أبو دُجَانة يوم أحد أعلم بعصابة حمراء فنظر إليه رسول الله ﷺ: إنها لِمشيِة يبغضها الله، إلا في مثل هذا الموضع. رواه الطبراني بسند مجهول.

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السادس والتسعون:
قصة ( اذهبوا فأنتم الطلقاء) ضعيفة لا تصح
هذا الحديث بهذا اللفظ ليس له إسناد ثابت ، فقد رواه ابن إسحاق ، كما في "سيرة ابن هشام" (2/ 412) : حَدَّثَنِي بَعْضُ أَهْلِ الْعِلْمِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ عَلَى بَابِ الْكَعْبَةِ، فَقَالَ: لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، صَدَقَ وَعْدَهُ، وَنَصَرَ عَبْدَهُ، وَهَزَمَ الْأَحْزَابَ وَحْدَهُ ... إلى أن قَالَ: يَا مَعْشَرَ قُرَيْشٍ، مَا تُرَوْنَ أَنِّي فَاعِلٌ فِيكُمْ؟ قَالُوا: خَيْرًا، أَخٌ كَرِيمٌ، وَابْنُ أَخٍ كَرِيمٍ، قَالَ: اذْهَبُوا فَأَنْتُمْ الطُّلَقَاءُ .
وهذا مرسل أو معضل، مع جهالة المرسِل .

والصحيح أن هناك قوما أعتقهم النبي لكن هذا التفصيل في القصة لا يصح
روى الإمام أحمد (19215) عَنْ جَرِيرٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: الْمُهَاجِرُونَ وَالْأَنْصَارُ أَوْلِيَاءُ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ، وَالطُّلَقَاءُ مِنْ قُرَيْشٍ، وَالْعُتَقَاءُ مِنْ ثَقِيفٍ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ ​​​​​​​
الطلقاءُ: همُ الَّذين خَلَّى عَنْهُمْ يَوْمَ فَتْح مَكَّةَ ، وأَطْلَقَهُم ، فَلَمْ يَسْتَرِقَّهم .
واحدُهم: طَلِيق، فَعِيل بِمَعْنَى مَفْعول ، وَهُوَ الْأَسِيرُ إِذَا أُطْلِقَ سَبيله .

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث السابع والتسعون:
قصة (حكمت فعدلت، أمنت فنمت ياعمر) قصة غير صحيحة لا سند له، وبطلان هذه القصة هو مقتل سيدنا عمر من قبل أبو لؤلؤة المجوسي
أرسل كسرى رسولا الى زيارة عاصمة الإسلام وملكهم عمر بن الخطاب حيث كان يظن أنها مملكة .. وأمره أن ينظروا كيف يعيش وكيف يتعامل مع شعبه فلما وصل رسولكسرى إلى المدينة المنورة عاصمة الإسلام لمقابلة أمير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب وسأل أين قصر أمير المؤمنين؟ ضحك الصحابة من سؤاله هذا و أخدوه إلى بيت من طين وعليه شعر ماعز وضعه عمر لكي لا يسقط المطر فينهدم البيت على رأسه وأولاده
نظر الرسل بعضهم الى بعض ظانين منهم أن هذا البيت ربما كان المنتجع الصيفي أو مكانا ليقضي فيه بعض الوقت هو وأهله فقالوا: نريد قصر الإمارة! فأكدوا لهم أن هذا هو .. فطرقوا الباب ففتح لهم عبد الله بن عمر بن الخطاب فسألوه عن أبيه..فقال ربما كان في نخل المدينة.
ثم دلوه على رجل نائم تحت ظل شجرة ، وفي ثوبه عدد من الرقع ، وبدون أي حراسة ! سبحان الله ! رئيس دولة عظمى يحكم نصف الكرة الأرضية في ذلك الزمان ، ينام على الأرض يغط في نوم عميق يده اليسرى تحت رأسه وسادة ويده اليمنى على عينه تحميه من حرارة الشمس فتعجب من هذاالمنظر ولم تصدق ما رأته عيناه وتذكر كسرى وقصوره وحرسه وخدمه فقال قولتهالمشهورة ": عدلت فأمنت فنمت يا عمر. "
ذكر هذه الرواية - الزمخشري (ت 538) في ربيع الأبرار، وابن حمدون (ت 608) في التذكرة الحمدونية، والنويري (ت 733) في نهاية الأرب في فنون الأدب .

ولا عبرة بهذه الرواية لأنه لا إسناد لها

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث الثامن والتسعون:
القصة الشهيرة عن قول سيدنا عمر ( متى استعبدتم الناس وقد ولدتم امهاتهم أحرارا ) لا تصح
عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ قَالَ حَدَّثَنِي رَجُلٌ عَنِ ابْنِ سِيرِينَ عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّهُ قَالَ : " بَيْنَمَا نَحْنُ عِنْدَ عُمَرَ بِمِنًى، إِذْ دَخَلَ عَلَيْهِ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ مِصْرَ فَقَالَ يَا أَمِير الْمُؤمنِينَ، إِنَّنِي استبقت أَنا وَمُحَمّد بن عَمْرو بن الْعَاصِ فسبقته، فَعدا عَلَيَّ فَضَرَبَنِي بَيْنَ ظَهْرَانَيِ الْمُسْلِمِينَ، وَهُوَ يَقُولُ: خُذْهَا وَأَنَا ابْنُ الْكَرِيمَيْنِ، فَجِئْتُ أَبَاهُ أَسْتَأْذِنُهُ فِيمَا صَنَعَ بِي، فَحَبَسَنِي أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ ثُمَّ أَرْسَلَنِي، فَخَرَجْتُ فِي حَاجِّ الْمُسْلِمِينَ فَجِئْتُ إِلَيْكَ لِتَأْخُذَ مَظْلَمَتِي، فَقَالَ: أَعْجِلْ عَلَيَّ بِعَمْرِو بْنِ الْعَاصِ وَابْنِهِ، قَالَ فَأُوتِيَ بِهِمَا قَالَ عُمَرُ: وَيْحَكَ مَا بَيِّنَتُكَ عَلَى مَا تَقُولُ؟ قَالَ الْجُنْدُ كُلُّهُمْ يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ مَنْ وَافَى الْحَاجَّ مِنْهُمْ، فَسَأَلَ النَّاسَ فَأَخْبَرُوهُ ذَلِكَ، فَدَعَا بِمُحَمَّدِ بْنِ عَمْرٍو، فَجُرِّدَ مِنْ ثِيَابِهِ، ثُمَّ أَمْكَنَ الْمِصْرِيَّ مِنَ السَّوْطِ ثُمَّ قَالَ لَهُ: اضْرِبْ، فَضَرَبَ الْمِصْرِيُّ وَعُمَرُ يَقُولُ: خُذْهَا وَأَنْتَ ابْنُ اللَّئِيمَيْنِ. حَتَّى تَرَكَهُ، قَالَ: وَنَحْنُ وَاللَّهِ مَا نَشْتَهِي أَنْ يَزِيدَهُ، حَتَّى نَزَعَ عَنْهُ، وَقَالَ عُمَرُ: أَمَا وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَوْ ضَرَبْتَهُ مَا أَمْسَكْتُ يَدَكَ عَنْهُ مَا ضَرَبْتَ، ثُمَّ قَالَ: عَلَيَّ بِعَمْرٍو، فَأُوتِيَ بِهِ شَيْخٌ أَصْلَعُ فَمُزِّقَتْ ثِيَابُهُ وَنَحْنُ وَاللَّهِ نَشْتَهِي أَنْ يُوجِعَهُ ضَرْبًا، ثُمَّ قَالَ: اضْرِبْ، فَقَالَ: يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ إِنَّهُ حَبَسَنِي وَلَمْ يَضْرِبْنِي، قَالَ: أَمَا وَاللَّهِ لَوْ ضَرَبْتَهُ مَا أَمْسَكْتُ يَدَكَ عَنْهُ مَا ضربت، وَاللَّهِ يَا مَعْشَرَ قُرَيْشٍ إِنْ تُرِيدُونَ إِلا أَنْ تَرِدُوا النَّاسَ خَوَلا "
وهذا إسناد ضعيف ، لجهالة شيخ ابن إسحاق ، وإذا روى ابن إسحاق عن المجهولين فربما أتى بأحاديث باطلة ، قال ابن نمير : إذا حدث عن من سمع منه من المعروفين فهو حسن الحديث صدوق، وإنما أُتى من أنه يحدث عن المجهولين أحاديث باطلة.
وقال الإمام أحمد: قدم ابن إسحاق بغداد، فكان لا يبالي عمن يحكي، عن الكلبي وغيره

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث التاسع والتسعون:
قصة ( هجرة عمر بن الخطاب من مكة للمدينة جهراً ومقولته الشهيرة من أراد أن يثكل أمه أو يرمل زوجته أو ييتم ولده فليلقني وراء هذا الوادي ) هذه القصة لا تصح رواها ابن عساكر في تاريخ دمشق وفي تحقيق علماء الحديث في سندها ثلاثة مجاهيل
الرواية الأصح سنداً في هذه القصة
رواية ذكرها ابن سعد في طبقاته (3/271) حول هجرة عمر بن الخطاب سراً ، حيث ساق نحواً من رواية ابن إسحاق – وزاد فيها قول عمر : ( و كنا نخرج سراً فقلنا(

=================================================================

سلسلة الأحاديث والقصص الموضوعة:
الحديث المئة:
قصة العنكبوت والحمامة التي سترت الغار حين أراد النبي وصاحبه الهجرة من مكلة سرا
القصة غير صحيحة قال ابن عثيمين هذا كذب لا صحة له، وقال الألباني: واعلم أنَّهُ لا يصحُّ حديث في عنكبوت الغار والحمامتين علىٰ كثرة ما يُذكر

والصواب:
هذه القصة واردة عند المسيحين عن رجل يدعى (القديس فيليكس النولي (القرن 3م)
سنة 250 م قرر الامبراطور الروماني ترايانوس ديكيوس اطلاق حملة اضطهاد واسعة ضد المسيحيين . قبض على فيليكس و ثم تعذيبه و ربطه بالسلاسل. و ظل محبوسا في حفرة مظلمة الى ذات ليلة ظهر له ملاك سماوي فانحلت السلاسل من يدي فيليكس ورجليه وانفتحت الأبواب.
بعدة فترة عاود فيليكس الظهور في المدينة مما اثار انتباه الوشاة . فقام الجنود الرومان بمطاردته فاختبأ فيليكس في غار او حفرة ضيقة فاشار الرب الى عنكبوت لكي تنسج خيوطها على مدخل الغار او الحفرة فلما اقترب الجنود الرومان منه وجدوا خيوط العنكبوت منسوجة فذهبوا يبحثون عنه في مكان اخر .

=================================================================
والحمد لله رب العالمين فهذه مئة حديث وقصة موضوعة قد اشتهرت على الألسن أرجو أن تساهموا في نشرها جزءا جزءا لنشر التوعية


ملاحظة أخيرة بالنسبة للأحاديث الضعيفة هل يجوز نشرها

قال احد الملحدين
عندما نذكر حديث ضعيف ننتقد فيه الاسلام يقيمون علينا الدنيا
ثم يقولون يستشهد بأحاديث ضعيفة لا تصح عندنا
ولكن حين يذكر المسلمون احاديث ضعيفة في تجميل الاسلام فلا مشكلة عندهم

لهذا من المهم عدم نشر الأحاديث الضعيفة فهي تسيء لديننا أيضا

والعلماء الذين اشترطوا الأخذ بالأحاديث الضعيفة وضعوا شروطا أهما الأخذ بها في فضائل الأعمال دون الاعتقاد بها
فمثلاً إذا سمعت حديثا ضعيفا في فضل قراءة دعاء معين، فمقصد كلام العلماء أنه يجوز أن تقرأ بهذا الدعاء لكن لا يجوز أن تعتقد بالفضل المترتب عليه أو نسبته للنبي
فبالنهاية عندنا لنفس المعنى بعدم جواز الاعتقاد بالحديث الضعيف