قال تعالى " وَمَن لَّمۡ یَحۡكُم بِمَاۤ أَنزَلَ ٱللَّهُ فَأُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ الكافرون"
قال تعالى "وَمَن لَّمۡ یَحۡكُم بِمَاۤ أَنزَلَ ٱللَّهُ فَأُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ الظالمون"
قال تعالى " وَمَن لَّمۡ یَحۡكُم بِمَاۤ أَنزَلَ ٱللَّهُ فَأُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ ٱلۡفَـٰسِقُونَ"
هذه الايات نزلت في سورة المائدة وهي تتحدث عن اليهود الذين لا يريدون ان يحكموا التوراة بينهم فالقران الكريم شنع عليهم ووصفهم بانهم كافرون ظالمون فاسقون وهذا ايضا ينطبق من يرفض تحكيم شرع الله ولا يشمل اليهود فقط
والكافرمعروف فهو من يكفر بالايمان اي يكفر بوجود الله او كتبه او رسله او اليوم الاخر او ينكر امرا قطعيا في الدين
لكنني اتصور ان الظالم والفاسق اشد جرما من الكافر فالكافرهو مجرد منكر لا اكثر ولا اقل لكن الفاسق فهو كما وصفه القران قال تعالى " ٱلَّذِینَ یَنقُضُونَ عَهۡدَ ٱللَّهِ مِنۢ بَعۡدِ مِیثَـٰقِهِۦ وَیَقۡطَعُونَ مَاۤ أَمَرَ ٱللَّهُ بِهِۦۤ أَن یُوصَلَ وَیُفۡسِدُونَ فِی ٱلۡأَرۡضِۚ أُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ ٱلۡخَـٰسِرُونَ"فهو لا يكتفي ان يكون كافرا بل يزيد على ذلك بما اخبرنا به
وكذلك الظالمون قال تعالى " فَمَنِ ٱفۡتَرَىٰ عَلَى ٱللَّهِ ٱلۡكَذِبَ مِنۢ بَعۡدِ ذَ ٰ⁠لِكَ فَأُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ ٱلظَّـٰلِمُونَ"
قال تعالى " كَیۡفَ یَهۡدِی ٱللَّهُ قَوۡما كَفَرُوا۟ بَعۡدَ إِیمَـٰنِهِمۡ وَشَهِدُوۤا۟ أَنَّ ٱلرَّسُولَ حَقّ وَجَاۤءَهُمُ ٱلۡبَیِّنَـٰتُۚ وَٱللَّهُ لَا یَهۡدِی ٱلۡقَوۡمَ ٱلظَّـٰلِمِینَ"
لذلك من لا يريد تحكيم شرع الله فهو في ادنى ذلك كافر واعلاها فاسق وظالم
ولا شك ان حكام العرب اليوم على مختلف هذه الدول المصطنعة ليسوا فقط كافرون بل هم ظالمون فاسقون لانهم في عملهم هذا يحاربون الله ورسوله ويفسدون في الارض ويتخذون من اليود والنصارى اولياء