أنبياء الله ورسله هم سادات الشاكرين، وقد ذكر القرآنُ من أحوالهم في الشكر ما يشتمل على كثير من الفوائد والقيم التربوية، وهذا البحث يسلّط الضوء على هدي الأنبياء والرسل في الشكر من خلال آيات القرآن، ويستعرض أهم الفوائد التربوية من هذه الآيات.

أنبياء الله ورسله هم سادات الشاكرين، وقد ذكر القرآنُ من أحوالهم في الشكر ما يشتمل على كثير من الفوائد والقيم التربوية، وهذا البحث يسلّط الضوء على هدي الأنبياء والرسل في الشكر من خلال آيات القرآن، ويستعرض أهم الفوائد التربوية من هذه الآيات.

يمكنكم قراءة المقال كاملاً عبر الرابط التالي:
tafsir.net/research/32