قال الله تعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ [التحريم: 6] .
الخطاب للمؤمنين
التحذير من عذاب النار
لا تتركوا أهلكم هملا ، ولا تتركوهم لأجهزة مفسدة تربيهم
بل اعتنوا بتربيتهم على توحيد ربهم وحسن عبادته
وتابعوهم على ذلك
صححوا لهم أخطاءهم ... خذوا بأيديهم إلى الله تعالى
خوفوهم بالله .. ولا تيأسوهم من رحمته
لا تكونوا لأولادكم كما قال شوقي :
ليس اليتيم من خرج أبواه ... من هم الحياة وخلفاه ذليلا
إن اليتيم من ترى له .... أمًّا تخلت أو أبا مشغولا