أكثر الزمخشري في تفسيره «الكشاف» من أسلوب افتراض الأسئلة والإجابة عنها، أو ما يعرف بـ(الفنقُلة)، حتى صار طابعًا مميزًا له في تفسيره. فما أسلوب (الفنقُلة)؟ وما فوائده؟ وهل كان الزمخشري أول من ابتكره؟ وما مجالات استخدامه؟ هذا ما تكشفه لنا هذه المقالة.


أكثر الزمخشري في تفسيره «الكشاف» من أسلوب افتراض الأسئلة والإجابة عنها، أو ما يعرف بـ(الفنقُلة)، حتى صار طابعًا مميزًا له في تفسيره. فما أسلوب (الفنقُلة)؟ وما فوائده؟ وهل كان الزمخشري أول من ابتكره؟ وما مجالات استخدامه؟ هذا ما تكشفه لنا هذه المقالة.


يمكنكم قراءة المقال كاملاً عبر الرابط التالي:
tafsir.net/article/5212