قال الإمام البغويّ - : الأقدار غالبةٌ ، والعاقبة غائبةٌ ، فلا ينبغي لأحدٍ أن يغترَّ بظاهر الحالِ ، ولهذا شُرِع الدُّعاءُ بالثَّباتِ على الدِّين، وحُسنِ الخاتمة ....( شرح السنة: ١/ ١٣٠ ) .

اللهم إنا نسألك الثبات على الدين وحسن الخاتمة ... إنك سميع الدعاء ... آميييين