السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جاء في تفسير (الكفاية في التفسير بالمأثور والدراية))، الجزء(18):
قال المؤلف الشيخ العراقي عبدالله خضر حمد-وفقه الله-:
قوله تعالى:أَفَلَا تَذَكَّرُونَ [يونس : 3]، أي:" أفلا تتعظون وتعتبرون بهذه الآيات والحجج؟"( ).
عبد الرحمن بن زيد بن أسلم، في قوله: "تذكرون، قال: أهل الذكر هم أهل القرآن"( ).
عن سعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة" أنه قال حين نزلت هذه الآية : إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ لقيهم ركب عظيم لا يرون إلا أنهم من العرب ، فقالوا لهم : من أنتم ؟ قالوا. من الجن ، خرجنا من المدينة ، أخرجتنا هذه الآية"( ).
((منقول)).