روي عن السري بن مغلس السقطي أن لصًا دخل بيت مالك بن دينار ، فما وجد شيئًا ؛ فجاء ليخرج ، فناداه مالك : سلام عليكم، فقال: وعليك السلام، قال: ما حصل لكم شيء من الدنيا فترغب في شيء من الآخرة - قال: نعم، قال: توضأ من هذا المركن وصل ركعتين، ففعل ثم قال: يا سيدي أجلس إلى الصبح، قال: فلما خرج مالك إلى المسجد قال أصحابه: من هذا معك - قال: جاء يسرقنا فسرقناه.

( تاريخ الإسلام للذهبي : 2 / 144 ).