س/ظهر في الأسواق مصاحف ملونة كتابة لونت فيها بعض الآيات تبعا للموضوعات، وبعضها لونت فيه أسماء الله الحسنى لتظهر فيها الأسماء بأشكال هندسية متميزة، وجعلوا ذلك لونا من الإعجاز، وسموه الإعجاز التوافقي.
فما تقولون في ذلك حفظكم الله؟

الجواب/

هذا عمل محرم، لأنه عبث بكتاب الله عزوجل، يجعل حروفه وكلماته للزخارف كما تزخرف الحيطان والثياب، وهذا ما ذكروه من التوافق إنما حصل بمعالجتهم ذلك في طريقة كتابة المصحف. ولو كان هذا التوافق أصيلا في رسم المصحف وهو لون من ألوان الإعجاز لراعاه الصحابة رضي الله عنهم، فهذا الرسم التوافقي ودعوى أنه نوع من الإعجاز= بدعة ودعوى لا دليل عليها، والمعتمد في رسم المصحف كتابة الصحابة رضي الله عنهم.

وأما ما جاء عن السلف من شكل حروف المصحف ونقطها فشيء تناقلته القرون بالرضا والقبول، والحاجة ماسة إليه.
لهذا أرى أنه يجب التحذير من تداول هذه المصاحف التي ورد في السؤال، وننصح كل من اقتنى منها نسخة أن يحرقها. والله أعلم

أملاه

عبدالرحمن بن ناصر البراك
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام
22/6/1427هــ