الإخوة الأفاضل
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
وبعد...
فقد سمعت من أحد الإخوة ينقل عن أحد المؤلفين فكرة مفادها أنه لا يوجد نصاب ثابت شرعاً للزكاة. وإنما هذه الأنصبة المعروفة عند الفقهاء وضعها النبي لمناسبة الأوضاع الاقتصادية في ذلك الوقت. وعليه فيجوز لولي الأمر أن يزيد أو أن ينقص من هذه الأنصبة بحسب ما تقتضيه السياسة الشرعية.

ما رأيكم -بارك الله فيكم- في هذا الكلام؟؟؟
وهل له من مستند شرعي؟؟؟